افتتاح المتحف السعودي في القرية الفرعونية… “الرز يعمل المعجزات”

شهدت مواقع التواصل الاجتماعي جدلاً واسعاً، بعد إعلان “القرية الفرعونية” في الجيزة المصرية عن افتتاح المتحف السعودي، ووصل تعبيرا “القرية الفرعونية” و”المتحف السعودي” إلى قائمة الأكثر تداولاً في مصر، وسط محاولات من كبار كتائب الرئيس عبدالفتاح السيسي تبرئة النظام، بحجة أن القرية لا تملكها الحكومة.

الخبر الذي احتفت به قناة “العربية” نشره أكثر من موقع مؤيد للنظام المصري الحالي، وجاء فيه “المتحف يحتوي على معلومات وصور عديدة عن كل ما يتعلق بالسيرة الذاتية لملوك الأسرة الحاكمة، وأهم المناطق الأثرية في المملكة، ويهدف المعرض إلى نشر الثقافة السعودية، والتعريف بعاداتها وتقاليدها وفولكلورها”.

وعلق الناشط اليساري كمال خليل “‏افتتاح متحف سعودي في القرية الفرعونية، عصر الكفيل خوفو”، ورد عليه “صاحب حساب “غريب في وطني”: “‏‎الرز حلو ما فيش كلام، و#بلحة كرشه واسع وبيحب الرز زي عينيه، #تيران_وصنافير_مصرية”.

وكتبت نجوان “‏قالك افتتاح متحف سعودي في القرية الفرعونية، لو سلمان شخلل جيبه أكتر، السيسي هايعمل له تمثال جنب أبو الهول”، وردت عليها علا الرفاعي “‏‎‎ولو شخلل أكتر ممكن يحط صورته على الجنيه، ولو شخلل أكتر يحط صورته مكان النسر على العلم، الرز بيعمل المعجزات”.

وتساءل صاحب حساب “هوامش”: “افتتاح المتحف السعودي في القرية الفرعونية! أولا هو ينفع في وسط الأصنام… هل يجوز يعني؟!”.

وسخر أحمد “بما إننا دولة فقيرة في الآثار، عملنا متحف سعودي!! فين يا أولاد؟ في القرية الفرعونية! بيعرض إيه؟ تاريخ الأسرة المالكة اللي هو 100 سنة بحالهم”، أما محفوظ عبدالحليم فتوقع “تم افتتاح القرية الفرعونية السعودية في القاهرة، وقريباً مراكب الشمس الإماراتية… بيع يا عواد… محدش قادر عليك”.

وعبّر سمير “فرحت إن السعودية حتفتح معرض تاريخي في القرية الفرعونية، وطبعا حنشوف سروال عنتر بن شداد، وعقال شيبوب، وخيمة سعود، وطرحة أم جميل”.

وعلى لسان السيسي، سخرت صاحبة حساب “مصرية”: “اللي يقدر على مصاريف مصر يتفضل، ونديله جزيرتين، ونجيبه يفتتح قاعدة عسكرية، ويكرم الأوائل ويلبسهم الأنواط، ونعمل له متحف في #القرية_الفرعونية كمان”.

اقــرأ أيضاً

يوميات_وطن_محتل… مصر في عهد السيسي

القاهرة ــ أحمد عزب

لقراءة المادة على الموقع الاصلي انقر هنا