تسريبات “ويكيليكس”… حين طلب بن زايد من الأميركيين قصف “الجزيرة”

أعادت وسائل إعلام نشر وثيقة سرّبتها “ويكيليكس” تكشف أنّ ولي عهد أبو ظبي، محمد بن زايد آل نهيان، طلب من الأميركيين قصف قناة “الجزيرة” خلال الحرب الأميركيّة على أفغانستان.

وأدّى بن زايد، بحسب الوثيقة، دور الجاسوس للأميركيين، إذ قدّم لهم النصائح قبيل غزو العراق.

والوثيقة الموقّعة بتاريخ 15 يناير/كانون الثاني 2003، أي قبل شهرين من غزو العراق، هي عبارة عن حوار بين بن زايد والدبلوماسي الأميركي ريتشارد هاس، نقل فيها بن زايد معلومات عن العراق و”الشائعات التي تدور في بغداد وكيفيّة احتواء الرأي العام العربي”، داعياً الولايات المتحدة إلى “الضغط على قطر لكبح جماح تغطية الجزيرة”.

كما نصح بن زايد الأميركيين بألا يصطحبوا أيّ صحافيين في الهجوم الأوليّ؛ كي لا تثير مشاهد الضحايا المدنيين ردود أفعال عربية غاضبة. 

​ونقلت الوثيقة ما قاله محمد بن زايد عن لقاء جمع والده زايد آل نهيان والأمير القطري حمد بن خليفة، الذي أعرب الأخير فيه عن استيائه من طلب سابق لمحمد بن زايد، خلال الحرب الأميركية على أفغانستان، من الجنرال تومي فرانك بقصف مقر الجزيرة. 

وتشير الوثيقة إلى أن بن زايد نقل “ضاحكا” رد والده على أمير قطر: “هل يمكنك أن تلومه على ذلك؟”.

(العربي الجديد)

اقــرأ أيضاً

حرية الإعلام… أكثر ما يخيف الدول المحاصرة لقطر

لقراءة المادة على الموقع الاصلي انقر هنا