جزائري يعبر 17 بلداً مشياً لأداء العمرة

تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لمواطن من أصول جزائرية أصرّ على أداء مناسك العمرة مشياً على الأقدام. وأوضحت قناة النهار الجزائرية أن الشاب يحمل الجنسية الإسبانية، وهو من أصول جزائرية. وقد أصرّ على السير من فرنسا إلى مكة من أجل الاعتمار، عابراً 17 دولة مشياً على الأقدام.

وخلال رحلة الشاب، إسحاق بنور، بين فرنسا والسعودية، عبر الشاب 17 دولة من فرنسا باتجاه أوروبا، ماراً بتركيا ثم العراق ليدخل الأراضي السعودية.

وقال الشاب في الفيديو الذي انتشر عبر مواقع التواصل إنه قد قطع ما لا يقل عن 7250 كيلومتراً، وقد تطلب منه ذلك رحلة استمرت 6 أشهر كاملة.

وخلال حوار بالفيديو مع مواطن يبدو أنه سعودي، رفض الشاب التوقف عن المشي، وذلك حتى يتمكن من أداء صلاة الجمعة التي كانت سوف تقام بُعيد الوقت الذي تم تسجيل الحوار فيه.

وعبر الفيديو أكد أنه كان مضطراً للسير تحت الأمطار، خصوصاً في فرنسا والنمسا، لكن ذلك لم يثنه عن متابعة المسير. كما أكد أنه لم يتضايق من البرد في الرحلة بل على العكس، كان يشعر بالحرّ بسبب الحركة والمجهود.

وأكد الشاب أن الهدف من وراء هذه الرحلة هو أداء مناسك العمرة في السعودية، وأنه لا ينوي العودة لفرنسا من جديد مشياً على الأقدام، بل سيعود عبر الطائرة بعد قضاء 20 يوماً في مكة لأداء المناسك.

اقــرأ أيضاً

فائزة باليانصيب تقاضي المسابقة… لأنها جعلتها تفوز

الجزائر ــ العربي الجديد

لقراءة المادة على الموقع الاصلي انقر هنا