سجن أحمد موسى ستة أشهر بسبب مكالمة البرادعي وعنان

قضت محكمة جنح مدينة نصر المصرية، اليوم الأربعاء، بالحبس ستة أشهر وكفالة خمسة آلاف جنيه لإيقاف التنفيذ، على الإعلامي المصري، أحمد موسى، وذلك في الدعوى التي تتهمه “باستراق السمع وإذاعة ونشر مكالمات هاتفية مسرّبة تم الحصول عليها بشكل غير قانوني، تتضمن مكالمات للنشطاء السياسيين ورئيس الأركان المصري الأسبق سامي عنان”.

وكان المحامي حميدو جميل قد رفع قضية أمام محكمة جنح مدينة نصر اتهم فيها أحمد موسى بنشر مكالمات هاتفية تم الحصول عليها بشكل غير قانوني وبدون إذن صادر من النيابة العامة بشأنها.

وأذاع موسى خلال إحدى حلقات برنامجه “على مسؤوليتي”، المذاع على قناة “صدى البلد”، تسريبات تتضمن مكالمات هاتفية إبان ثورة 25 يناير/كانون الثاني 2011، بين رئيس أركان الجيش السابق الفريق، سامي عنان، ونائب الرئيس المصري السابق، محمد البرادعي.

اقــرأ أيضاً

مجزرة خان شيخون في إعلام النظام السوري: نكران وشماتة

القاهرة ــ طارق نجم الدين

لقراءة المادة على الموقع الاصلي انقر هنا