صحيفة مقربة للسيسي تبث خبراً عن انقلاب عسكري لشفيق

أرسلت صحيفة “الوطن” المصرية، المملوكة بنسبة 50 بالمائة لأجهزة سيادية، إلى مشتركي خدمة الأخبار عبر رسائل المحمول القصيرة؛ خبراً يفيد بحدوث تحركات داخل الجيش المصري في صورة انقلاب عسكري دبرته قيادات تابعة للمرشح الرئاسي الأسبق، المقيم في الإمارات حالياً، أحمد شفيق، والممنوع من العودة لمصر منذ تولي الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي السلطة.

وعقب تداول الرسائل النصية عبر أجهزة المحمول على نطاق واسع؛ أصدرت صحيفة “الوطن” بياناً نفت فيه أن يكون هذا الخبر حقيقياً، وزعمت أن خدمة أخبار الرسائل القصيرة تعرضت للقرصنة.

وذكرت الصحيفة في البيان أن ما تعرضت له من قرصنة يهدف للإساءة لها بسبب مواقفها، علما بأن هذه الصحيفة أصبحت مساندة للنظام على طول الخط منذ إقالة رئيس تحريرها السابق ومؤسسها، مجدي الجلاد.

ويأتي هذا الحدث في الوقت الذي يتواجد فيه رئيس تحرير الصحيفة، محمود مسلم، في واشنطن كأحد مرافقي السيسي في زيارته الرسمية الأولى للولايات المتحدة، علما بأن مسلم المقرب من أجهزة النظام ودائرة السيسي الشخصية يشغل أيضا منصب رئيس تحرير قناة DMC، التي تمولها الرئاسة والجيش، ويشغل مدير مكتب السيسي، اللواء عباس كامل، عضوية مجلس إدارتها.

وأهابت إدارة الصحيفة بقرائها “عدم الالتفات إلى ما يروج من شائعات حول هذا الأمر، ومتابعتنا للوقوف على آخر تطورات هذه الجريمة، التي تحاول النيل من جريدة الوطن نتيجة مواقفها الوطنية”.

وكانت أنباء قد ترددت في الفترة الأخيرة عن نية الفريق، أحمد شفيق، (آخر رئيس حكومة في عهد مبارك بعد قيام ثورة 25 يناير/كانون الثاني 2011) الترشح في انتخابات رئاسة الجمهورية المزمع إجراؤها في 2018، إلا أنه نفاها في ما بعد.

اقــرأ أيضاً

مغامرات السيسي في أميركا: الرئيس الموظف وحرب الوسوم

القاهرة ــ العربي الجديد

لقراءة المادة على الموقع الاصلي انقر هنا