كاتبة سلسلة هاري بوتر تسخر من تعليق يسيء للإسلام

ردت كاتبة سلسلة روايات هاري بوتر، جوان رولينغ، المعروفة باسم جي كي مؤخرًا على تعليق عنصري معادٍ للإسلام، يدعي فيه كاتبه “أن أكل شطيرة لحم خنزير خارج مسجد في بريطانيا، يقابل بعقوبة أكبر من اغتصاب طفل في الـ 11 من عمره”.


وقالت الكاتبة البريطانية معقبة على التعليق الذي شاركته في صفحتها على “تويتر”: “هل تعلم أننا في بريطانيا نصف كذبة كهذه بالكلام الفارغ؟”.


وأثارت التغريدة ضجة كبيرة على “تويتر”، إذ تمت مشاركتها أكثر من 14000 مرة في لحظة نشرها، ثم بدأ المتابعون بالرد بحقائقهم الشخصية، حيث كتب معز جافيرجي: “هل تعلم أن أغلبية المسلمين في المجتمع الغربي سيقابلون من يأكل شطيرة لحم الخنزير خارج مساجدهم باللامبالاة؟”.

فيما كتبت ليا بويد ساخرة: “هل تعلم أننا في بريطانيا نستهلك 30000 لتر من الطلاء، و5 أشهر لإنهاء تلوين منحدرات دوفر البيضاء!”. وردت شوق: “هل تعلم أننا لا نهتم أبدًا بمن يأكل شطيرة لحم الخنزير خارج المسجد لأنها مجرد شطيرة!”. أما نورا فقالت: “هل تعلم أن المسلمين يكرهون الدونات وخاصة المقرمش منها، فهل تمانع ترك 10 علب خارج أقرب مسجد!”.

وتجاوز بعض الناس تغريدة جي كي، وسارعوا لانتقاد التغريدة العنصرية الأصلية، حيث كتب ديف مكان: “هذه المقارنة غير منطقية، هل اكتشفتها من تجربة شخصية؟”. فيما غردت بي ويسبرر: “ماذا عن البيض والبقلة؟”.

وتعتبر الكاتبة البريطانية ملكة بلا منازع على “تويتر”، وإحدى أهم الشخصيات الشهيرة في وسائل التواصل الاجتماعي ممن يتخذون مواقف صارمة تجاه القضايا الإنسانية.

وتستطيع جي كي أن تجعل من كل منشور مؤلف من 140 كلمة على “تويتر” قضية، وهذا ليس غريبًا على صاحبة الكتب التي تصنف في قائمة الأكثر مبيعًا حول العالم، ويوضح لماذا تعتبر صفحتها من أهم المنصات الإعلامية حول العالم، وفقًا لموقع “إندبندنت”.

(العربي الجديد)

اقــرأ أيضاً

ملكة جمال العالم تواجه الإسلاموفوبيا: لمزيد من التسامح

لقراءة المادة على الموقع الاصلي انقر هنا