“كلّنا علي”: حملة لإطلاق سراح ناشط إيراني

أعلن إضرابه عن الطعام منذ أكثر من شهرين (تويتر)

ظهر وسم “#WeAreAli” (كلّنا علي) ضمن قائمة الأكثر تداولاً في العالم على موقع “تويتر”، وطالب المشاركون عبره بالعدالة القضائية للناشط الإيراني، علي شريعتي، الذي دخل يومه الـ73 في إضرابه عن الطعام، علماً أنه معتقل لمشاركته في احتجاجات سلمية على هجمات بالأسيد على نساء في أصفهان.

وشارك في الوسم ناشطون حقوقيون إيرانيون وآخرون من حول العالم، محاولين تسليط الضوء على تردّي الحالة الصحية لشريعتي بعد مرور أكثر من شهرين على إعلانه الإضراب عن الطعام في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، ومطالبين الرئيس الإيراني، حسن روحاني، بالتدخل لإطلاق سراحه.

وكتبت بهارة موجهة رسالتها إلى روحاني “من واجبك كرئيس، كما من واجبك الأخلاقي كإنسان محترم، التدخل حالاً لإنقاذ حياة علي”، وغرّد حميد “نطالب روحاني بإطلاق سراح علي من السجن، لأنه لم يرتكب أي جريمة. لقد اعترض على هجمات الأسيد بكل بساطة”.

وقال دومان “إذا حرمنا من حرية التعبير، سنساق مثل الغنم للذبح”، وغردّت إحدى المستخدمات “نحن لا نطالب بأكثر من العدالة”.

يذكر أن شريعتي معتقل منذ 10 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وكان قد اعتقل مرات عدة سابقاً في أعوام 2011، 2014، و2015، بسبب نشاطه السياسي، واتهم بـ”التحريض ضدّ النظام”.

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.