كيف علّق المغاربة على إعفاء بنكيران؟

أشعل قرار العاهل المغربي إعفاء رئيس الحكومة الحالية عبد الإله بنكيران، من منصبه، ضجة في مواقع التواصل الاجتماعي. وتعددت الرؤى والتعليقات بين المستخدمين، فيما تم تداول بلاغ كاذب بكثافة عبر مواقع التواصل عن أنه رسمي من حزب “العدالة والتنمية”.

وقرّر العاهل المغربي، الملك محمد السادس، بعد يوم واحد من عودته من جولته الأفريقية، تعيين شخصيّة جديدة من حزب “العدالة والتنمية”، الفائز في الانتخابات التشريعية الأخيرة، لتشكيل الحكومة المغربية الجديدة، بدلاً من الأمين العام للحزب، عبد الإله بنكيران.

وبمجرد نشر الخبر، اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي. إذ تناقلت الصفحات كما المواقع الإلكترونية البيان الرسمي بكثافة، وأدلى كل معلّق بدلوه في القضية وفق وجهة نظره.

وكان أكثر ما أثار الانتباه في التعليقات هو انتشار بلاغ نسب إلى حزب “العدالة والتنمية”، يتحدث فيه عن انسحابه من الأغلبية وانتقاله إلى صفوف المعارضة، لكن البلاغ لم يكن سوى نص من خيال أحد المتفاعلين في مواقع التواصل الاجتماعي. 

ولعلّ الخبر بحدّ ذاته كان مفاجأة، إذ ذهب المغاربة لتبادل الخبر بشكلٍ عاجل من دون التعليق حتى في بعض الأحيان.

اقــرأ أيضاً

العاهل المغربي يعفي بنكيران ويعهد لشخصيّة جديدة تشكيل الحكومة

الرباط — العربي الجديد

لقراءة المادة على الموقع الاصلي انقر هنا

Show your support

Clapping shows how much you appreciated Media’s story.