مصر: وقف طباعة “الأهرام”

لا يزال عدد صحيفة “الأهرام” القومية المصرية، الثلاثاء، متوقفاً في المطبعة، نتيجة الأزمة التي اندلعت في وقت مبكر اليوم الاثنين، بسبب رفض رئيس مجلس إدارة الصحيفة، أحمد النجار، طباعة العدد إلا إذا تم حذف مقال أحد الكتاب.

واشترط النجار منع العمود اليومي للكاتب الصحافي، أحمد عبد التواب، بحجة أنه ينتقده دون ذكر الاسم، في الوقت الذي رفض فيه رئيس تحرير الصحيفة، محمد عبد الهادي، منع المقال.

ولا تزال أجواء العناد بين رئيس مجلس إدارة الصحيفة ورئيس تحريرها، تعطل طباعة الصحيفة لأكثر من ثلاث ساعات، وسط تهديدات النجار بفصل أي عامل يطبع الصحيفة دون أمر منه.

وفي أصداء تلك الأزمة، خرج النائب والصحافي مصطفى بكري بتصريحات يطالب فيها بالقبض على النجار بموجب قانون الطوارئ الذي أعلنه الرئيس عبد الفتاح السيسي، أمس، وتم العمل به اعتبارا من اليوم، الاثنين، بعد موافقة مجلس الوزراء، وقبل إحالة القرار لمجلس النواب لمناقشته والتصديق عليه بموجب الدستور المصري.

وتعد تلك الأزمة التي أسفرت عن وقف طبع الجريدة القومية والرسمية الأولى في مصر، فريدة من نوعها، وليس لها سابقة.

اقــرأ أيضاً

بعد تحذير السيسي للإعلام… مصادرة صحيفة “البوابة”

القاهرة- العربي الجديد

لقراءة المادة على الموقع الاصلي انقر هنا

Show your support

Clapping shows how much you appreciated Media’s story.