هكذا تتجنبون “فيروس الفدية”… أو تتعاملون معه

تعرّضت 99 دولة حول العالم لفيروس فدية سُمّي بـ WannaCry. ويقوم “الرانسوم وير” بتشفير بيانات المستخدم عند الوصول لجهازه، وقفل الجهاز، وطلب مبلغ مالي مقابل فكّ تشفيرها.

هذا النوع من الفيروسات كان معروفاً في السابق، لكنّ هذا الاختراق يعدّ الأضخم، بسبب إصابته عدداً كبيراً من الدول، ومنشآتٍ مهمة بينها مستشفيات وشركات.

نذكر هنا نصائح كي تتجنّبوا التعرّض لهذا الفيروس وغيره، ونصائح للتعامل معه في حال تعرّضتم إليه:

لتفادي الفيروس:

- عدم فتح أي بريد إلكتروني مجهول المصدر، وعدم فتح المرفقات الواردة فيه، خصوصاً الملفات المضغوطة، حتى إن كان يحتوي على صور أو فواتير أو غيرها، فهي غالباً محتويات وهميّة تحتوي على الفيروسات. ويجب مسح الإيميل فوراً من دون فتحه.

- عدم الضغط على أي رابط غير معروف حتى على وسائل التواصل الاجتماعي مثل ماسينجر وواتساب.

- أخذ نسخة احتياطيّة من الملفات المهمّة بعيداً عن الجهاز الإلكتروني.

- العمل على تنزيل وتثبيت آخر إصدار للمتصفّحات والتطبيقات والبرامج الموجودة على الجهاز، بالإضافة إلى تحديث النظام الذي يعمل عليه جهازكم.

في حال تعرّضكم للفيروس:

- يجب عدم الانصياع للقراصنة، فهم يعملون على مفهوم الابتزاز. فليس هناك ما يضمن حتى فتح الملفات في حال دفع المبلغ المطلوب، بل على العكس، سيستمرون بسلوكهم لطلب المزيد من المال.

- إيقاف العمليّات في الجهاز وفصله عن الشبكة.

- الاتصال بالدعم الفني المخوّل العمل في حالتكم: ففي حال كان الجهاز تابعاً للمؤسسة، يجب الاتصال فوراً بالقسم التقني. وفي حال كان الجهاز شخصيّاً، يجب أخذه إلى الوكيل المتعمد.

(العربي الجديد)

اقــرأ أيضاً

هذه تفاصيل الهجوم الإلكتروني الأضخم: اختراق غير مسبوق

لقراءة المادة على الموقع الاصلي انقر هنا