العذبة ينشر يغرد رداً على مطالبات تغيير اسم جامع “عبدالوهاب” ويوضح من يتطاول على الوهابية

في إطار لحاقه بركب الحملة التي تشنها منذ أيام وسائل إعلام سعودية وإماراتية على دولة قطر وأميرها الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، بعد أن أصدرت أسرة “آل الشيخ” بيانا هاجمت فيه أمير قطر، رد رئيس تحرير صحيفة “العرب” القطرية عبد الله العذبة على مفتي السعودية، عبد العزيز آل الشيخ، بعد توقيعه على بيان الأسرة الزاعم بأن دعوة انتماء أمير إحدى الدول الخليجية لذرية الشيخ محمد بن عبد الوهاب هي دعوة باطلة ومختلقة ، في إشارة إلى أمير دولة قطر السابق حمد بن خليفة آل ثاني، الذي قام ببناء مسجد باسم الشيخ محمد عبد الوهاب في بلده.

وتصدى “العذبة” لهذه الادعاءات بنشر مجموعة من التغريدات لشخصيات ووسائل إعلام سعودية محسوبة على الإمارات تهاجم “الوهابية” بعنف وتلصق بها تهمة الإرهاب معلقا عليها بالقول: “إن اعتناء أهلكم أمراء وشيوخ #قطر بمنهج الإمام والسلفية حقيقي وثابت ولم تتطاول عليه وسائل الإعلام القطري بعكس غيره”.

وفي بيان وقع عليه مجموعة من أعضاء الأسرة وعلى رأسهم مفتي السعودية عبد العزيز آل الشيخ ، قالوا إن “الشيخ محمد بن عبد الوهاب بن سليمان بن علي بن محمد من آل مشرف من وهبه من بني تميم. له أربعة أولاد أنجبوا فقط، ومنهم امتدت أسرة آل الشيخ، وهم حسين بن محمد بن عبد الوهاب. وتسمى ذريته (آل حسين) وحسن بن محمد بن عبد الوهاب. وتسمى ذريته (آل حسن) وعلي بن محمد بن عبد الوهاب وتسمى ذريته (آل علي) . وعبد الله بن محمد بن عبد الوهاب وتسمى ذريته (آل عبدالله)”.

وطالبت الأسرة في البيان بتغيير اسم المسجد المشيد في قطر “لكونه لا يحمل منهج الشيخ محمد بن عبد الوهاب لعدم التزام من يتولى الإمامة والخطابة فيه بمنهجه السلفي الوسطي”.

ومن أبرز الموقعين على البيان: مفتي السعودية الشيخ عبد العزيز آل الشيخ، ووزير الشؤون الإسلامية الشيخ صالح بن عبد العزيز آل الشيخ، ورئيس مجلس الشورى الشيخ عبد الله بن محمد آل الشيخ، وأكثر من 200 من كبار أسرة آل الشيخ من علماء وقضاة، حسبما نقلت وسائل إعلام سعودية.

يشار إلى أن وسائل إعلام سعودية وإماراتية وعلى رأسها قناتي “العربية، وسكاي نيوز عربية”، تشن منذ أيام حملة إعلامية ضد دولة قطر، على خلفية بيان مفبرك نشر على وكالة الأنباء القطرية بعد اختراقها.


Originally published at وطن.