القرضاوي: من لم يرض بحكم الله ورسوله ليس إلا “طاغوت”

أكد رئيس اتحاد علماء المسلمين، الدكتور يوسف القرضاوي أن من خصائص الإسلام أن حركة التجديد فيه مستمرة، موضحا بأن من لا يرضى بحكم الله ورسوله ليس إلا “طاغوت”.

وقال “القرضاوي” في تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” من خصائص الإسلام أن حركة التجديد فيه مستمرة حتى تقوم الساعة، بوساطة «الوارثين الحقيقيين» لعلم النبوة، الذين يقدمونه للناس خالصا غير مشوب”.

وأضاف في تدوينة أخرى: “ مَن لم يرض بحكم الله ورسوله فليس له إلا حكم الطاغوت أيا كان اسمه ومصدره، إذ هما طريقان لا ثالث لهما: طريق الله وطريق الطاغوت”.