جمال ريان يرد على طلبات الوصاية التي قدمتها دول الحصار لقطر.. وهذا ما قاله فأغضبهم

علق الإعلامي الفلسطيني والمذيع بقناة “الجزيرة”، جمال ريان، على قائمة طلبات دول الحصار التي تم الكشف عنها بعد تسليمها للدوحة من قبل الكويت والتي شملت إغلاق قناة “الجزيرة”، مؤكدا بأن إغلاق القناة من المستحيل، متسائلا إن كانت الطلبات قابلة للتفاوض أم أوامر؟

وقال “ريان” في سلسلة تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” طلب إغلاق الجزيره غير قابل للتنفيذ ان لم تتضمن الطالبات إغلاق BBC CNN ولماذا عشرة ايّام هل هي طلبات للتفاوض أم أوامر”.

وأضاف قائلا: “ الجزيرة صوت الشعوب”.

وفي تعليقه على طلبات دول الحصار بضرورة وقف دعم حركة حماس وجماعة الإخوان المسلمين قال: “ حماس مقاومة مشروعة، وحركة تحرر وطني”، مضيفا بأن “ الاخوان قضية سياسية”.

واختتم تدويناته حول الموضع بالتأكيد على أننا أمام “قضية قطرية عادلة”.

وكانت الكويت قد قدمكت إلى قطر قائمة بالمطالب التي أعدتها دول الحصار (السعودية والإمارات والبحرين ومصر) للدوحة، وتشمل إغلاق قناة الجزيرة، وخفض العلاقات الدبلوماسية مع إيران.

وطالبت الدول قطر بإغلاق بشكل فوري القاعدة العسكرية التركية في قطر، وإنهاء التعاون العسكري مع الناتو.

كما طالبت الدول بتعويض غير محدد من قطر.

ودعت دول الحصار إلى قطع جميع الروابط مع جماعة الإخوان المسلمين، ومع الجماعات الأخرى، بما في ذلك حزب الله وتنظيم القاعدة وتنظيم الدولة الإسلامية.


Originally published at وطن.