“شاهد” رغم ادّعائها أنّها مُصابة بـ”الإيدز” .. 4 شبان يغتصبون امرأة في الشّارع تحت تهديد السّلاح!

ذكرت الشرطة الأمريكية، أنها تحتجز ثلاثة اشخاص ويجري استجوابهم فيما يتعلق بالهجوم الجنسي الجماعيّ الذي تعرّضت له امرأة كانت تغادر كنيسةً في نيويورك.

وقالت الشرطة ان جميع المحتجزين تقل اعمارهم عن 20 عاماً، مشيرةً إلى أنّ اعتقالهم جاءَ بناءً على ما كشفته تسجيلات كاميرات المراقبة في مكان الحادثة.

وأوضحت الشرطة ان المرأة البالغة من العمر 50 عاما كانت مُتجهةً الى مترو الانفاق الثلاثاء الماضي بعد خروجها من إحدى الكنائس، عندما وضع إثنان من الأشخاص الاربعة الذين ظهروا في تسجيل فيديو، بندقية في رأسها واغتصبوها وراء شاحنة لجمع القمامة.

ويقال إن الاشخاص الأربعة قد سلبوا المرأة قبل قيامهم بتجريدها من ملابسها واغتصابها، تحت تهديد السلاح.

وقالت الشرطة ان المشتبه به الرابع تجري مطاردته.

وقد اتهم المشتبه فيهم الثلاثة بارتكاب جرائم جنسية، والسرقة.

وقالت الضحية إنّها حاولت تخويفهم كي يبتعدوا عنها، حيث ادعت أنها مصابة بفيروس نقص المناعة البشرية، غير أن أحدهم ذهب لشراء “واقيات ذكرية” حسبما ذكرت “ذا صن” البريطانية

وبعد الهجوم المرعب، ركضت المرأة مرة أخرى إلى كنيستها، نصف عارية تحمل ملابسها في ذراعيها. ليتفاجأ بها “قس” الكنيسة الذي عبّر عن صدمته مما حدث.


Originally published at وطن.