“شاهد” عارضة أزياء مغربيّة تثير ضجة في إيطاليا بظهورها مع زعيمٍ يمينيّ متطرف بنادٍ ليليّ

أثار زعيم حزب “عصبة الشمال” اليميني المتطرف في إيطاليا “ماتيو سالفيني”، ضجّة إعلامية، بعد ظهوره في صورٍ إلى جانب عارضة الأزياء المغربية أحلام البيرينيس في أحد الملاهي الليلية.

ويأتي نشر صور “سالفيني” و”البيرينيس” بعد أن فسخَ خطوبته من مذيعة إيطالية مشهورة.

ويعتبر “سالفيني” عضو البرلمان الأوروبي، من أكثر السياسيين شراسة في الهجوم على المهاجرين، ومعروف هو وحزبه بمواقفهم المعادية للأجانب، ولطالما نعت المغاربة على الخصوص بأبشع الصفات.

أما أحلام البيرينيس (22 عامًا) الحاصلة على دبلوم في اللغات، فهي من أبوين مغربيين، ولدت وعاشت في مدينة “بادو” الإيطالية، ولفتت انتباه الإعلام الإيطالي، ومواقع التواصل عام 2015، عندما أصرت على المشاركة في مسابقة ملكة جمال إيطاليا، رغم تعرضها للتهديد على الإنترنت بسبب أصولها المغربية المسلمة، وكانت من أقوى المرشحات للفوز باللقب.

والمثير في الأمر، أنها وجهت في أحد تصريحاتها آنذاك، رسالة إلى ماتيو سالفييني (44 عامًا) كزعيم لحزب “عصبة الشمال” اليميني المتطرف، تدعوه إلى تقبل حقيقة مفادها أن إيطاليا أصبحت مجتمعًا متعدد الإثنيات.

ويبدو أن الرجل اقتنع بأحلام البيرينيس، إذ تؤكد مصادر إعلامية إيطالية، أنهما أصبحا يتقابلان بشكل شبه مستمر.


Originally published at وطن.