#SyriaMissing 10’s of 1000’s : An exhibition on #Syria’s Missing & Disappeared

#SyriaMissing

Since 2011, tens of thousands of people in Syria have vanished without a trace. They are the victims of enforced disappearance — when a person is arrested, detained or abducted by the state or non-state armed groups, who then deny the person is being held or conceal their whereabouts, placing them outside the protection of the law. The disappeared are cut off from the outside world, packed into overcrowded, secret cells where torture is routine, disease is rampant and death is commonplace. Their families are forced to live in desperation with few, if any, safe ways of finding their loved ones.

“Tens of Thousands” is an exhibition curated by Amnesty International’s Beirut Regional Office marking the International Day of the Disappeared on 30 August.

This exhibition aims to shed light on the issue of the disappeared and the missing inside Syria through emblematic cases of Syrian individuals arbitrarily detained and abducted for exercising peaceful human rights activities. The individuals whose stories are featured are peaceful activists, human rights defenders, lawyers and humanitarian workers.

The exhibition features items left behind by these disappeared individuals and are now a token of remembrance for their families.

In addition, the exhibition features installations that present poems written by Syrian poets who were formerly detained, and a collection of portraits of women detainees painted in prison by Syrian artist Azza Abou Rebieh.

Living in hope that we meet again, and until then…

— — — — -
OPENING 30 AUGUST from 7 pm — 9 pm
31 AUGUST till 6 SEPTEMBER from 12 pm — 7 pm
 — — — — -
OPENING CEREMONY PROGRAM
- Opening remarks by Amnesty International 
- “The secret of raindrops” storytelling by Syrian artist Dima Nachawi
- Keynote speech by Fadwa Mahmoud, Syrian human rights defender and co-founder of “Families for Freedom” 
 — — — — -

منذ عام ٢٠١١، اختفى عشرات الآلاف من الأشخاص في سوريا من دون أي أثرٍ وباتوا في عداد ضحايا الاختفاء القسري.

عندما يتم القبض على شخصٍ ما، أو يُحتجز أو يُختطف من قبل الدولة أو الجماعات المسلحة التي لا تنتمي للدولة، ثم تنكر هذه الجهات أن الشخص المعني مُحتجز/ة لديها، أو تعمد إلى إخفاء مكان وجوده/ا، يصبح هذا الشخص خارج حماية القانون. في سوريا، يُعزل المختفون عن العالم الخارجي، ويُحشرون في زنازين سريةٍ مكتظة، حيث يغدو التعذيب أمرًا روتينيًا، والمرض متفشًيا والموت مألوفًا. ويضطر أهالي هؤلاء المختفين إلى العيش في حالةٍ من اليأس والقلق في ظل قلة الوسائل الآمنة للعثور على أحبائهم، أو حتى انعدامها.

“عشرات الآلاف” هو معرضٌ ينظمه المكتب الإقليمي لـ”منظمة العفو الدولية” في بيروت لمناسبة اليوم العالمي للأشخاص المختفين في ٣٠ آب. ويهدف المعرض إلى إلقاء الضوء على قضية المختفين والمفقودين داخل سوريا عبر عرض قصصٍ فرديةٍ لأشخاصٍ اعتقلوا تعسفًا واختفوا في سوريا، لا لشيءٍ إلا لممارستهم أنشطة سلمية في مجال الدفاع عن حقوق الإنسان. وهؤلاء الأفراد هم ناشطون سلميون ومدافعون عن حقوق الإنسان ومحامون وعاملون في مجال المساعدات الإنسانية.

ويضمّ المعرض أغراضًا تركها هؤلاء الأفراد وراءهم، مبرزًا ما تعنيه لأسرهم اليوم، وراويًا قصصهم من خلال شهاداتٍ يقدمها أحباؤهم.

وبالإضافة إلى هذه الأغراض، يضمّ المعرض عروضًا لمجموعة قصائد كتبها شعراء سوريون كانوا محتجزين سابقاً، ومجموعة رسوم نفذت داخل المعتقل تتضمن بورتريهاتٍ لنساءٍ محتجزاتٍ من عمل الفنانة السورية عزة أبو ربعية.

إلى لقاءٍ منتظر، وإلى أملٍ حالمٍ باللقاء.

— — — — -
الإفتتاح في ٣٠ آب: من الساعة ٧ مساءً حتى ٩ مساءً
من ٣١ آب حتى ٦ أيلول: من الساعة ١٢ بعد الظهر حتى ٧ مساءً
 — — — — -
البرنامج الإفتتاحي ٣٠ آب
- الكلمة الإفتتاحية — منظمة العفو الدولية
- سرد قصة “سر قطرات المطر” الفنانة السورية ديمة نشاوي
- الكلمة الرئيسة تلقيها فدوى محمود الناشطة السورية في مجال حقوق الإنسان والعضوة المؤسسة في “عائلات من أجل الحرية”
 — — — — -

Related stories:

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.