إنشاء حساب فيس بوك برقم الهاتف أو الجوال و دون استخدام البريد الإلكتروني

انشاء حساب فيس بوك امر مهم يبحث عنه ملايين مستخدمين الانترنت للتسجيل من خلال هذه العملية في بسيطة وسهلة ومدعمة بالصور .

فتح حساب فيس بوك برقم الهاتف

هذا يعني ببساطة أنك لست بحاجة إلى البريد الإلكتروني لعمل حساب جديد وكل ما أنت بحاجة إليه هو توفرك على جوال نقال ورقم هاتف غير مستعمل سابقا في أحد حساباتك، فيما ستتلقى الرسائل المختلفة من الشركة عبر الرسائل النصية SMS على هاتفك.

بينما التسجيل برقم الهاتف يضمن عدم وقوع ذلك حيث في حالة نسيان كلمة مرور حساب فيس بوك سيصلك إلى رقم هاتفك وجوالك ببساطة.

هذا لا يعني تفوق إنشاء حساب فيس بوك برقم الهاتف أو الجوال أمنيا بشكل كبير على حساب يعتمد على البريد الإلكتروني، لأنه في حالة سرقة هاتفك أو تعرض شريحة الإتصال لعطل ما فأنت في خطر أيضا.

طريقة التسجيل العادية والتى تتم عن طريق جهاز الكمبيوتر تحتاج منك ان يكون لديك ايميل او حساب على اى موقع يقدم خدمة البريد الاليكترونى — “الايميل” — مثل موقع الياهو او جيميل او هوتميل أو غيرها ، كما نلاحظ ايضا فى هذه الواجهة اختفاء خيار انشاء حساب فيس بوك باستخدام رقم موبايل فقط

من هنا يمكنك تحميل فيسبوك لايت للجوال ان كنت تمتلك انترنت سرعته ضعيفة

ويجب أن يبدأ رقم الهاتف بمقدمة البلد أو رمز الهاتف الدولي وهو يختلف من بلد لآخر ويمكن أيضا أن يختلف من شركة إتصالات إلى أخرى واليك هنا بعض مقدمات هواتف الدول المختلفة بامكانك استخدامها ووضعها قبل كتابة رقم هاتفك :

الإمارات العربية المتحدة: 971+

البحرين: 973+

السودان: 249+

سوريا: 963+

السعودية: 966+

العراق: 964+20

فلسطين: +970 أو +972 والثاني هو الأفضل والشامل.

لذا ادخل رمز بلدك أولا ومن ثم مباشرة رقم هاتفك دون 0 فمثلا في المغرب هذا رقم هاتفك 0663539419 سأدخل 212663539419+

ومن أدخل جنسك اضافة إلى تاريخ ميلادك وكلمة السر واضغط مباشرة على تسجيل.

بعد ثواني قليلة سيتم التحقق من صحة رقم هاتفك بوصول رسالة sms تتضمن رمزا من 5 أرقام يتوجب عليك ادخالها والضغط على تأكيد.

المسألة بسيطة جدا ولا تتطلب أية تعقيدات، وبهذا تكون أنشأت حساب فيس بوك برقم هاتفك فتعمل على رفع الصورة الشخصية والبحث عن اصدقائك، ومن خلال رقم هاتفك فإن فيس بوك سيعتمد على سجل جهات الإتصال لديك لاقتراح الأصدقاء واقتراح حسابك عليهم أيضا.

المصــــدر

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.