صَبا

صَبا

‏‏‏‏ضاقت فلما استحكمت حلقاتها.... فرجت وكنت أظنها لا تفرج