أيها المعارضون لا تتحولوا لأدوات لصالح الدول الداعمة لكم

نشر الإعلامي فيصل القاسم، تدوينة له على حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي “تويتر” و”فيس بوك”، اتهم “القاسم” في تدوينته أمريكا والغرب بدعم التيارات المعارضة في المنطقة العربية لتحقيق مصالح خاصة غربية وليس لصالح الشعوب العربية، وقال: ليس كل من دعمك يريد أن يساعدك، فربما يريد أن يستخدمك كي يحقق مصالحه من خلالك.أيها المعارضون العرب عندما تعرض عليكم الدول المساعدة ضد أنظمة بلادكم، فليس من أجلكم بل من أجل مصالحها، وبالتالي أنتم مجرد أدوات. هل دعمت أمريكا المعارضة العراقية ذات يوم من أجل مصلحة العراق، أم استخدمتها لإسقاط النظام ونهب خيرات العراق وتدميره؟

هل دعمت أمريكا المعارضة العراقية ذات يوم من أجل مصلحة العراق؟1