عرض الصحف المصرية لأخبار المحاكمات مخزي

وكمان عرضهم لباقي الأخبار السياسية وغيرها في غاية السوء

حكمت اليوم إحدى المحاكم المصرية بالإعدام على مرسي، رئيس مصر السابق، مع أعضاء أخرين من الإخوان المسلمين. في الحقيقة أنا معترف بالتقصير في متابعة الأخبار المصرية، خصوصا أخبار المحاكمات، وعادة مش باخدها بجدية. المهم إن النهارده كان فيه في بالي سؤال واحد أول لما سمعت خبر إعدام مرسي، هل ده أول حكم بالإعدام ليه، ولا كان فيه أحكام تانية قبل كده؟ بمعني، هل ده تأكيد لحكم سابق ولا ديه قضية جديدة؟

المصري اليوم تفوقت على باقي الجرايد في سرد كل ديباجة ممكنة وذكر أرقام القضايا وآسامي أقسام الشرطة ودوائر قضائية، وكل المعلومات اللى ماتهمش أي حد. لو تأملت أول فقرة مثلا ستجد معظمها أرقام وتواريخ وأكواد لمواد قانونية، رغم إن أول حاجة القارىء عايز يعرفها هي مين إتحكم عليه بإيه، بس كده. الفقرة التالية أول سطرين فيها ضايعين في إسم القاضي ورتبته، أقصد لقبه كمستشار، وإسم المحكمة، وبرده كل ديه معلومات ثانوية يمكن تهم القاريء بس لو وصل للمعلومة الأهم الأول

رص أسامي المحكوم عليهم بالشكل ده مؤذي للعين وبيفكرني بفيلم إسماعيل يس في البحرية وهما بيوزعوا المتطوعين على الأسلحة المختلفة، وغالبا عمل جدول فيه الاسامي والأحكام كان حايبقى معبر ومختصر أكثر

يمكن الحاجة الوحيدة المفيدة والمتطورة هنا هي وضع روابط لأخبار متعلقة بالخبر بجانبه

جريدة الوطن عملت خبر بحجم التويتة وسبقته بلوحة متر في متر للقاضي وهو باصص لجزمته ولا للميكريفون ولا يمكن لبضانه، مرة تانية، من وجهة نظر ٩٩٪ من القراء، القاضي هو شخص ثانوي في الخبر دوره مايزيدش عن دور أي قاضي في أي فيلم عربي أو مسرحية، طبعا بإستثناء نظيم شعراوي في شاهد ماشافش حاجة، وبالتالي تضييع مساحة على الإنترنت لوضع صورته وإختصار الخبر في ١٤٠ حرف مش مفيد، ناهيك عن ذكر كلمات قانونية كليشيه كحكمت حضوريا وذكر الإسم السداسي لمرشد الإخوان، ولا رشاد بيومي محي حام ده واحد تاني إسمه لزق في المرشد؟

جريدة اليوم السابع زيها زي إخواتها برده ضيعت أول ٢٥٪ من الخبر في ذكر أسامي محاكم وعناوينهم وإسم القاضي وشغلته عالمدفع بررم، وبالتالي مالاقوش مكان لذكر تفاصيل المحكوم عليهم وأساميهم والحكم إيه على كل واحد منهم

يمكن الحاجة الوحيدة المفيده هنا إنهم وضحوا مين مرسي ده، وكونه كان رئيس مصر السابق، على عكس جريدة الوطن مثلا اللى ذكرته بإسمه الثلاثي ضمن رصة أسامي كأنه واحد شخص مجهول أو مسجل خطر

في النهاية، أنا لسة مش لاقي إجابة لأم سؤالي، هو ده أول حكم لمرسي؟ طب وبالنسبة لبديع؟ هل ده حكم نهائي ولا لسة فيه محاكم تانية حاتحط عالحكم ده؟ هل فيه لسة قضايا تانية المتهمين دول على زمتها؟ ناهيك عن الأسئلة الوجودية عن إذا كان الحكم ده حايتنفذ ولا حكم سياسي للتهويش وهل أصلا لسة فيه بلاد محترمة بتحكم على ناس بالإعدام بالدستة كده ولا ديه حاجة فريدة من خصوصيات الشخصية المصرية فقط؟

تحديث

من سخرية القدر ومفارقات الواقع الأليم إني إكتشفت دلوقتي إن رصد هما الوحاد اللى عرضوا المعلومة بشكل مختصر ومفهوم وجاوبوني على واحد من أسئلتي على الأقل