هل تعرف فوائد القراءة المثبتة علميا


القراءة تملأ المخزون المعرفي

نعم، هذه هي الفائدة الأشهر بين الناس لممارسة القراءة, أن المعرفة العامة للإنسان تزداد بازدياد مقدار ما يقرأه

القراءة تثري المخزون اللغوي

عندما يتعلق الأمر ببناء الثروة اللغوية لدى الإنسان، لا بديل عن القراءة. القاعدة بكل بساطة هي، كلما قرأ الإنسان أكثر اطلع على مفردات أكثر، واتسع مخزونه من المفردات وتعمّق

القراءة ترفع معدل الذكاء العقلي

ليست الثروة اللغوية هي التي تتحسن وحدها عبر القراءة، بل معدل الذكاء العقلي أيضاً. والحقيقة أن هناك ما يدعم فكرة أن اكتساب مهارة القراءة في عمر مبكر قد يشير إلى الحصول على معدل ذكاء أعلى مع تقدم العمر

القراءة تزيد من الجاذبية

في دراسة حديثة نشرت في مجلة التطور والسلوك البشري في العام 2009، طُلب من بعض النساء مشاهدة مقاطع فيديو لبعض الرجال، ومن ثم تقييمهم بحسب معدل جاذبيتهم. توضح الدراسة التي سمّيت “الذكاء واختيار الشريك: الرجال الأذكياء ساحرون دوماً” أن الذكاء الظاهر كان معززاً قوياً لجاذبية الرجل.

القراءة أفضل وسائل الاسترخاء النفسي

بحسب دراسة أجريت في العام 2009 في مركز دراسات العقل التابع لجامعة ساسكس البريطانية ثبت أن القراءة هي أفضل وسائل الاسترخاء علمياً. خلال الدراسة تم رفع معدل نبضات القلب ودرجة التوتر عند المشاركين عبر سلسلة من الاختبارات والنشاطات البدنية

القراءة تساعد المرء على مساعدة

نفسه أن المرضى الذين يعانون من الاكتئاب ولجأوا إلى قراءة كتب المساعدة الذاتية المناسبة مع حصولهم على بعض الدعم حول كيفية استخدامها وتطبيق ما فيها من نصائح وإرشادات، تراجعت حدة الشعور بالاكتئاب لديهم بعد عام مقارنة بمرضى ذوي حالات مماثلة تلقوا علاجاً تقليدياً. ويعتقد الباحثون أن المصابين بالاكتئاب الحادّ يمكنهم أيضاً الاستفادة من خلال قراءة كتب المساعدة الذاتية المنتقاة بعناية.

القراءة تُلهِم وتغير حياة الناس

أعد “مركز الأبحاث في القراءة والأدب والمجتمع” التابع لجامعة “ليفربول” دراسة حول كيفية تأثير القراءة على حياة الناس، حيث ذكر 36 في المائة من المشاركين فيها أن قراءة كتاب أثارت لديهم الرغبة بالسفر، بينما قال 27 في المائة إن بعض الكتب حفّزتهم على اتخاذ قرار رئيسي في حياتهم كتغيير الوظيفة أو إنهاء علاقة ما.

القراءة تزيد من الشعور بالرضا

ترتبط القراءة بشكل منتظم بالشعور بالرضا في الحياة، حيث أظهرت الدراسة السابقة أن الأشخاص الذين يمضون حوالي 30 دقيقة في القراءة أسبوعياً هم أكثر رضا في حياتهم بنسبة 20% مقارنة بمن لا يقرأ

سأختم هذه الفوائد بما قالته الشاعرة الأميركية آمي لوويل (1874–1925)، التي فازت بجائزة بوليتزر للشعر

إن الكتب أكثر من مجرد كتب. إنها الحياة. إنها قلب الأزمنة الماضية و لبها وجوهرها، لأنها تكشف ما لأجله عمل الأولون وماتوا. إنها معنى حيواتهم وخلاصتها

شاركها مع اصدقائك علهم يحبون القراءة !

Like what you read? Give همهمات a round of applause.

From a quick cheer to a standing ovation, clap to show how much you enjoyed this story.