اختيار الطريق!

أنا لا أحيا الحياة التي كنت اتمنى، يصيبني بعض الاحباط وأحزن احيانا، لكني قادر على الحياة رغم ذلك، دائما ما انظر للنعم التى حظيت بها وأشكر الله على ذلك.

لم أقصر في بذل الجهد للوصول للطريق المنشود للوصول للحياة التي كنت اتمنى، لم أقصر في العمل أو البحث عن عمل، لكن خطأي أنني لم احسن اختيار الطريق، وخطأي الأكبر انني لم اختبر طرق عدة حتى أعلم أيهم هو الأفضل بالنسبة لي، أيهم الذي سيمكنني من الحياة التي كنت اتمنى.

لكي تحيا الحياة التي تتمنى أو لنكن أكثر دقة ونقول التي تريد، عليك أن تجرب السير في طرق مختلفة حتى تسير على الطريق الصحيح، أو يوصلك أحدهم إلى حياة أفضل مما تريد.