بالفيديو.. رئيس المخابرات الأميركية الأسبق يشرح خطة الاحتلال الأميركي للعرب

أعاد ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي واليوتيوب نشر مقطع فيديو مسرب لرئيس المخابرات الأميركية الأسبق جيمس وولسي، قيل إنه من أحد الاجتماعات السرية عام 2003.

في بداية الفيديو قال وولسي إن المشكلة عندهم — يقصد العرب — ليست في الإسلام، وإنما المشكلة تكمن في الاستبداد، مشيرًا إلى أنهم وفي حالة إقناع المسلمين وجميع الناس في العالم الذين هم تحت ظل العبودية في كثير من هذه الدول وبخاصة النساء، ونظهر لهم أننا في جانبهم، سننجح وننتصر في النهاية، كما فعلنا في الحرب العالمية الأولى والثانية والثالثة -الحرب الباردة-.

وتابع: وأثناء اتخاذنا تلك الخطوات سوف نجعلهم متوترين، سوف نجعل العائلة السعودية المالكة متوترة، وسوف نجعل النظام المصري وحسني مبارك متوترا.

وأكد أنهم وفي حالة النجاح في «تحرير العراق» وبدأنا التفرغ لسوريا وليبيا والدول الأخرى والضغط عليهم لمحاولة التغيير أيضًا، في تلك الحالة سيأتي آل سعود ونظام مبارك ويقولون نحن متوترون جدًا. فالجواب يجب أن يكون: هذا جيد، نحن نريدكم أن تكونوا متوترين.

وأضاف: نحن نريدكم أن تعرفوا وللمرة الرابعة، خلال المائة سنة الماضية، أن هذه الدولة وحلفاءها الديموقراطيين قادمون للزحف وسوف ننتصر؛ لأننا إلى جانب هؤلاء الذين يخاف منهم جميع حكام العرب، وهم شعوبهم، مؤكدًا أن تلك الأنظمة لا تخاف إلا من شعوبها.

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.