بالفيديو.. زعيم المعارضة الكينية يتهم حكومته بتلقي رشوة إماراتية للتوسع في ميناء مومباسا

بوابة الخليج العربي- سامر إسماعيل

اتهم زعيم المعارضة الكينية “ريلا أودينجا” حكومة بلاده بتلقي رشوة من الإمارات في صورة قرض بقيمة 28 مليار شلن كيني مقابل منحها عقد تطوير محطة للحاويات.

وطالب زعيم المعارضة الرئيس الكيني “أوهورو كينياتا” بتسليط مزيد من الضوء على القرض الإماراتي، مشيرا خلال مؤتمر صحفي أمس في أحد فنادق مومباسا إلى أن القرض مرتبط بعقد تطوير محطة ثانية للحاويات في ميناء مومباسا.

وتحدث عن أن المال أعطي للحكومة الكينية بشرط تولي الإمارات مسؤولية توسعة وإدارة تلك المنشأة، وأن هذا القرض يبدو بشكل أكبر وكأنه رشوة لأشخاص رفيعي المستوى في الحكومة أكثر من كونه قرضا، ويتطلب هذا الأمر توضيحا بشكل خاص من قبل الرئيس الكيني.

وأضاف أن الحكومة الإماراتية وافقت على تقديم القرض، الذي وصفه بالرشوة، من أجل تأمين حصولها على عقد إدارة المنشأة في ميناء مومباسا.

واتهم زعيم المعارضة، الرئيس الكيني بأن لديه مصلحة شخصية في إدارة شركة “موانئ دبي العالمية” التابعة لحكومة إمارة دبي، هذا الميناء، مشيرا إلى أنه سيتضح بعد ذلك أن الإمارات لم تفز بالعقد، لكنها اشترت إدارة محطة الحاويات الثانية في ميناء مومباسا بقيمة 275 مليون دولار.