«تليغراف»: «جونسون» عقد اجتماعين سريين مع «بلير» بشأن الشرق الأوسط

بوابة الخليج العربي — سامر إسماعيل

قالت صحيفة «تليغراف» البريطانية، إن وزير الخارجية «بوريس جونسون» عقد اجتماعين سريين مع رئيس الوزراء الأسبق «توني بلير» بشأن الشرق الأوسط منذ توليه منصبه، وذلك على الرغم من دعوته للناخبين بأن يتجاهلوا وجهات نظره.

وأشارت إلى أن «جونسون» الذي سبق وأن وصف «بلير» بالمعتوه والذي يحتاج إلى علاج نفسي، التقى به في أكتوبر (تشرين الأول) ثم في يناير (كانون الثاني) الماضيين.

وأضافت أن المحادثات بينهما استمرت في أحدهما 30 دقيقة وفي الأخرى 45 دقيقة، وركزتا على السياسة تجاه الشرق الأوسط بدلا من الحديث عن الخروج من الاتحاد الأوروبي.

وتحدثت عن أن الاجتماعين يظهران مدى إعادة دخول «بلير» في السياسة البريطانية، وذلك بعد إعادة هيكلته لشؤونه التجارية العام الماضي.

وذكرت أن تثمين «جونسون» لرؤى «بلير» في توجيه سياسته الخارجية، تصطدم مع الانتقادات المتكررة من قبله لرئيس الوزراء العمالي الأسبق.

وأشارت إلى أن «بلير» حث الجمعة الماضية الناخبين البريطانيين على العمل من أجل الحفاظ على بريطانيا داخل الاتحاد الأوروبي، مما دفع «جونسون» بعد ساعات من حديث «بلير» للظهور أمام الكاميرات وحث الناخبين على تجاهل «بلير» وهاجم سجله في السياسة الخارجية.

وأضاف أن «بلير» هو الشخص الذي أقحم بريطانيا في حرب العراق بمزاعم كاذبة تماما، مما تسبب في تداعيات يحاول وزراء الخارجية البريطانيون حتى الآن علاجها.

وأكد متحدث باسم «بلير» عقد الاجتماعين، لكنه رفض مناقشة ما جرى فيهما، مشيرا إلى أنه لا يمكن التعليق على محادثات خاصة.