جاويش أوغلو من بيروت: على الأسد أن يرحل بعد قتله الآلاف

دعا وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، خلال زيارته إلى لبنان، مساء الجمعة، إلى وقفٍ لإطلاق النار في سوريا، ورحيل نظام بشار الأسد، الذي حمّله مسؤولية قتل آلاف السوريين.

وقال في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره اللبناني، جبران باسيل، في العاصمة بيروت: “يجب ألا يستمر بشار الأسد في حكم سوريا بعد قتله لمئات الآلاف من السوريين”.

وأضاف جاويش أوغلو: “الأسد مسؤول عن مقتل 600 ألف في سوريا، والإصرار على بقاء مثل هذا الشخص منافٍ للعدالة”.

وأكد جاويش أوغلو أنه “يجب تحقيق وقف إطلاق النار دون تأخير؛ لأن الوضع في سوريا عموماً، وحلب على وجه التحديد، يسبّب القلق لنا جميعاً”.

وتابع: “إن الحل الأمثل على هذا الصعيد يكمن في مواصلة المفاوضات؛ من أجل التوصّل إلى حل سياسي، وإتاحة وصول المساعدات الإنسانية”.

واعتبر جاويش أوغلو أن زيارته إلى لبنان “ستشكّل نقطة تحوّل كبيرة في العلاقات” التركيّة اللبنانية، مشدداً على أن “استقرار سوريا هو أمر مهمّ بالنسبة إلى تركيا ولبنان”.

وكان وزير الخارجية التركي، قد بدأ الخميس، “زيارة دولة” إلى لبنان، حيث استقبله الرئيس اللبناني، ميشال عون، حاملاً معه تهنئة من الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان.

كما التقى في إطار الزيارة رئيس الوزراء اللبناني المكلّف، سعد الحريري، ونظيره اللبناني، جبران باسيل، ورئيس مجلس النواب، نبيه بري.