“جيروزاليم بوست”: محاولات شخصيات سعودية التطبيع مع إسرائيل تصطدم برفض شعبي قوي

خاص- الخليج العربي- سامر إسماعيل:

تسببت دعوة أحد قادة جماعات الضغط السعودية في واشنطن لإبرام تحالف تعاوني قوي بين الرياض وتل أبيب في ردود فعل شعبية سعودية غاضبة.

وأشارت صحيفة “جيروزاليم بوست” الإسرائيلية إلى أن دعوة “سلمان الأنصاري” مؤسس ورئيس لجنة شؤون العلاقات العامة السعودية الأمريكية “سابراك” في مقال نشره بموقع “ذا هيل” الأمريكي لإبرام تحالف تعاوني بين السعودية وإسرائيل تأتي بعد وقوف صحيفة سعودية الشهر الماضي في جانب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وذلك في خلاف مع محمود عباس رئيس السلطة الفلسطينية.

وذكرت الصحيفة أن الدعوة غير المسبوقة من قبل “الأنصاري” لإبرام التحالف التعاوني مع إسرائيل أشعلت ردود فعل غاضبة من قبل زملائه السعوديين.

ورصدت الصحيفة مقالا نشره الكاتب السعودي “بدر الراشد” في صحيفة “العربي الجديد” ومقرها لندن بعنوان “مغالطات التطبيع مع إسرائيل” رد فيه على دعوة “الأنصاري”.

وأكدت الصحيفة الإسرائيلية على أن المعارضة لدعوة الأنصاري تظهر أنه وعلى الرغم من أن شخصيات في النخبة السعودية ربما تبتعد عن النظرة التقليدية لإسرائيل كعدو، إلا أن المشاعر الشعبية ضد التطبيع في المملكة مازالت قوية.

وذكرت أن مقال “الأنصاري” نشر بعد 3 أشهر من زيارة وفد سعودي من الأكاديميين ورجال الأعمال بقيادة الجنرال السعودي المتقاعد أنور عشقي لإسرائيل مما أثار انتقادات من العالم العربي بسبب الزيارة التي شملت اجتماعات مع مسؤولين إسرائيليين وأعضاء بالكنيست.

وأضافت أنه كانت هناك تكهنات بأن الجولة عكست تطورا هادئا للعلاقات بين البلدين واستندت إلى حد كبير على وجود عدو مشترك لهما وهو إيران.

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.