صحيفة هندية: الإمارات تطرح نفسها كبديل سني أمام القوى العالمية في إطار علماني

بوابة الخليج العربي

سامر إسماعيل

قالت صحيفة “هندوستان تايمز” الهندية: إن أبوظبي أبدت استعدادها للتحدث بشأن مكافحة الإرهاب بما في ذلك ما يتعلق بباكستان وذلك مع الهند، وهي المفاجأة التي أسعدت نيودلهي عندما وجدت جدية من قبل الإمارات، مما يعني أن الأيام التي كانت فيها الإمارات واحدة من بين 3 دول تعترف بنظام حكم طالبان قد ولت.

وتحدثت الصحيفة عن أن أبوظبي تشعر الآن بأن سنوات الإذعان للسعودية وباكستان في دعمهما للتشدد السني تهدد بإشعال المنطقة كلها.

وذكرت أن الإمارات تدعم الآن إنشاء كيانات ومؤسسات إسلامية معتدلة، لدرجة أن “جيمس دورسي” من معهد الشرق الأوسط في سنغافورة تحدث عن أن الإمارات دعمت مؤتمر لرجال الدين العام الماضي في روسيا لتحديد المنتسبين لمدارس الفكر السني الصحيح، واستبعد المؤتمر مشاركة الوهابيين والسلفيين والديوبنديين في الهند.

وذهب “ديفيد روجرز” الخبير في شؤون الخليج بكلية الملك في لندن، أبعد من ذلك عندما أشار إلى أن الإمارات أصبحت راعية للعلمانية الخاصة بها التي تشكلها النخبة الحاكمة وليس التمسك بأحكام الإسلام.

وأشارت الصحيفة إلى أن الإمارات وضعت نفسها كقوة رابعة في الانقسامات السياسية التي تضرب العالم السني ، حيث نأت بنفسها عن الفكر الوهابي الذي تدعمه السعودية، وتعارض بشدة الإخوان المسلمين، كما أنها في معزل عن تركيا وقطر الداعمتين لمنظمات راديكالية إسلامية.

وأضافت أنه في ظل المتغيرات الدولية والإقليمية، عملت أبوظبي على تعزيز علاقاتها الدولية عبر السعي للاستثمار مع الصين وروسيا والبحث في إمكانية شراء الأسلحة الهندية.

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.