فيديو ..”الطيبي” يتحدي قانون إسرائيلي ويرفع الأذان في الكنيست

الخليج العربي — متابعات

في تحد لمشروع قانون إسرائيلي يقر عدم رفع الأذان بواسطة مكبرات الصوت في القدس والمناطق المحتلة عام 1948 رفع أمس د.أحمد الطيبي “طبيب سابق” والنائب العربي في الكنيست الإسرائيلي، ورئيس الحركة العربية للتغيير، الأذان من داخل الكنيست الإسرائيلي.

وعقب رفعه الأذان قال الطيبي “قبل عدة سنوات وقفت هنا (في الكنيست) وتحدثت عن (وحدة الكلاب) في الجيش الإسرائيلي، التي تم تدريبها على مهاجمة كل من يقول الله أكبر، والآن نحن أمام وحدة كلاب جديدة ومن نوع آخر تريد أيضا مهاجمة كل من يقول الله أكبر”.

وبعد إظهار تحديه للمشروع الإسرائيلي، طالب رئيس الكتلة العربية للتغيير بحجب الثقة عن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

وفي بيان نشره لاحقا، قال الطيبي إن مشروع القانون الحالي الذي أقرّته لجنة وزارية إسرائيلية سبقته محاولات في دورات برلمانية سابقة، وقال إن هناك رابطا بين المشروع والإسلاموفوبيا.

ويستهدف مشروع القرار فرض قيود على استخدام مكبرات الصوت في إطلاق الأذان في القدس المحتلة والمدن والقرى العربية داخل الخط الأخضر بحجة أنها تتسبب في ضجيج كبير.

وأثار المشروع الإسرائيلي حول تقييد رفع الأذان بمكبرات الصوت في القدس والمناطق المحتلة عام 1984 تنديدا من السلطة الفلسطينية والفصائل، إذ حذرت من عواقبه.

Show your support

Clapping shows how much you appreciated الخليج العربي’s story.