“يديعوت أحرونوت”: إسرائيل تدعم نظام السيسي اقتصاديا..ودول الخليج لم تلتزم بكامل تعهداتها

خاص- الخليج العربي — سامر إسماعيل

نشرت صحيفة “يديعوت أحرونوت”، الإسرائيلية تقريرا تحدث عن اتجاه تل أبيب لمساعدة الاقتصاد المصري الهش، بعد سنوات من الاضطرابات السياسية التي شهدتها مصر، وتردي الوضع الاقتصادي مما يضغط على نظام عبد الفتاح السيسي.

وأشارت الصحيفة إلى أن المسؤولين الإسرائيليين والأمريكيين، يرون أن مساعدة مصر الآن أمر حيوي فيما يتعلق بالمصالح الأمنية.

وأضافت أن إسرائيل تستعد لسلسلة من المشاريع الضخمة مع مصر، بعد سنوات من القطيعة فيما يتعلق بالتعاون الاقتصادي بينهما.

واعتبرت “يديعوت أحرونوت”، أن النقاشات المشتركة بشأن المشاريع تعكس ليس فقط التقارب بينهما، وإنما تعكس كذلك الحاجة الملحة لتحسين البنية التحتية في مصر، في ظل الأزمة الاقتصادية الحادة التي تهدد الاستقرار السياسي في القاهرة.

وتحدثت عن أن القاهرة أبدت اهتمامها بمشاريع عدة مع تل أبيب، مثل تحلية مياه البحر للتعامل مع المخاوف المتعلقة بانخفاض مستويات نهر النيل، والتي قد تقود إلى نقص كبير في مياه الشرب والري.

وأشارت الصحيفة الاسرائيلية، إلى أن إسرائيل مستعدة أيضا، للتعاون ومساعدة القاهرة في مجالات الطاقة الشمسية، وتوليد الكهرباء، والزراعة والري والغاز، كما أن القاهرة تدرس إمكانية توسيع تعاونها في قطاع السياحة، في وقت لم يحقق فيه مشروع توسعة قناة السويس العائدات المتوقعة.

وأضافت، أن المسؤولين الأمريكيين والإسرائيليين، اتفقوا على أن غياب أي تحسن جوهري في الاقتصاد المصري، قد يؤدي لاضطرابات اجتماعية تصب في صالح الإخوان المسلمين، بما يؤدي لنزول الناس إلى الشوارع وتقويض حكم السيسي.

واعتبرت أن الأزمة الاقتصادية في مصر، تفاقمت جراء استمرار القتال في سيناء وليبيا، ودعم القاهرة للسعودية في اليمن، بالإضافة إلى أن جزء فقط من الالتزامات المالية التي تعهدت بها السعودية والإمارات والكويت وصل إلى مصر.

وذكرت أن شروط صندوق النقد الدولي لإقراض مصر 12 مليار دولار قد تؤدي إلى إثارة الشعب المصري على المدى القصير.

Show your support

Clapping shows how much you appreciated الخليج العربي’s story.