بوابة الخليج العربي — خاص

على خطى الرئيس الأميركي دونالد ترمب والمرشحة للرئاسة الفرنسية مارين لوبان، يسير خيرت فيلدرز السياسي اليميني الهولندي، ليفجر صدمة جديدة على طريق صعود اليمين الأوروبي المتطرف، بعد مؤشرات متنامية عن ارتفاع حظوظ لوبان في فرنسا وفوز ترمب. تصريحات ومواقف فاشية يتبناها «فيلدرز»، أخطرها دعوته لـ«طرد» الإسلام من هولندا، ومساواته بين القرآن الكريم وكتاب «كفاحي» للزعيم النازي هتلر، وتشبيهه المساجد بالمعابد وإعلانه أن «الآيديولوجية الإسلامية أخطر من النازية»، مما يكشف أن خطاب ترمب أظهر بقوة العداء لدى ساسة غربيين للإسلام وأخرجه للعلن.

يميني متطرف يهدد

يبدأ السياسي الهولندي خيرت فيلدرز حملته الانتخابية اليوم السبت متعهدا بحظر هجرة المسلمين وإغلاق المساجد في هولندا، على أمل أن يؤدي صعود عالمي في النهج الشعبوي إلى وصوله إلى السلطة.

قال فيلدرز في الأسبوع الماضي: «أريد أن نكون في الحكومة» وتعهد «بإنهاء أسلمة» هولندا من خلال سياسات تكرر سياسات الرئيس الأميركي دونالد ترمب وتذهب إلى حد أبعد منها.

ولكن حتى إذا فاز فيلدرز فإنه سيواجه صعوبة في تشكيل حكومة؛ لأن معظم الأحزاب الكبيرة استبعدت مشاركته في ائتلاف. ومن غير المحتمل أن يدعم البرلمان الهولندي المقبل سياسات مثل الانسحاب من الاتحاد الأوروبي.

تصريحات فاشية

دعا رئيس حزب الحرية الهولندي اليميني المتطرف خيرت فيلدرز إلى «طرد» الإسلام من هولندا، وساوى بين القرآن الكريم وكتاب «كفاحي» للزعيم النازي الألماني أدولف هتلر، كما شبه المساجد بالمعابد التي أقامها النازيون أثناء حكمهم لألمانيا في النصف الأول من القرن الماضي.

تحدث فيلدرز في مقابلته مع قناة «دبليو إن إل» التلفزيونية الهولندية عن خططه للتعامل مع المسلمين إذا فاز حزبه في الانتخابات العامة المقررة منتصف مارس (آذار) المقبل، وتعهد بالعمل بقوة لفرض حظر واسع على الإسلام في البلاد.

«أخطر من النازية»

وشدد فيلدرز على أن «الآيديولوجية الإسلامية أخطر من النازية»، وكرر دعوته لحظر القرآن الكريم وإغلاق المساجد في هولندا، ورسم صورة لأخطار مفترضة تتهدد هولندا من جانب ما وصفها بـ«الأسلمة والهجرة الجماعية»، واعتبر أن هولندا «مختطفة ويتوجب علينا استعادتها وتحريرها».

ويرى أن المساجد الموجودة في هولندا تستخدم يوميا في الدعوة للكراهية والعنف، مضيفا: «علينا إسداء معروف لدولة القانون بعدم السماح بهذا».

خطة فيلدرز

أما في حالة فوزه في الانتخابات العامة التي ستُجرى في مارس المقبل سيقوم بطرد المسلمين، ولا شك فقد أحدثت تصريحاته ردود أفعال غاضبة هولندية وعربية، وقد أعلنت المنظمات الحقوقية الهولندية والجالية الإسلامية أنه في حالة فوز فيلدرز ستخرج مظاهرات بالملايين في كل المدن الهولندية حتى تسقط حزبه، واعتبر كثير من السياسيين والإعلاميين الهولنديين تصريحات فيلدرز الأخيرة للإعلام غير مسؤولة، وأيضا غير مقبولة ومرفوضة تمامًا في بلد تحترم الحريات وبالأخص حرية العبادة، فكيف تسمح بإهانة المقدسات الدينية والتهديد بطرد 2 مليون مسلم من أراضيها، وأكدت أن هولندا تحمي كل من يحمل الجنسية الهولندية، وكذلك كل من يعيش على الأراضي الهولندية.

محاولة لتقليل فرصه

بدورها، طالبت المنظمات أبناء الجالية الإسلامية بالنزول والتصويت للأحزاب المختلفة لتقف ضد اليميني المتطرف، وأكدت أن هناك الآن 2 مليون مسلم وهو عدد كبير، ولو نزل نصفه سوف يغير النتائج لصالح المسلمين وكل الأقليات.

يعد خيرت فيلدرز سياسيا وبرلمانيا يمينيا هولنديا، عرف بعدائه الشديد للإسلام وكراهية اللاجئين، حوكم قضائيا عدة مرات وأدين بسبب تصريحات أدلى بها بين 2006 و2008 في وسائل الإعلام، وعبر فيلمه «فتنة»، ووصف فيها الإسلام بأنه دين «فاشي».

الخليج العربي

نتابع الأحداث لحظة بلحظة | الخبر والرأي والتحليل في #الخليج_العربي

    الخليج العربي

    Written by

    نتابع الأحداث لحظة بلحظة | الخبر والرأي والتحليل في #الخليج_العربي http://www.alkhaleejelarabi.com/

    الخليج العربي

    نتابع الأحداث لحظة بلحظة | الخبر والرأي والتحليل في #الخليج_العربي

    Welcome to a place where words matter. On Medium, smart voices and original ideas take center stage - with no ads in sight. Watch
    Follow all the topics you care about, and we’ll deliver the best stories for you to your homepage and inbox. Explore
    Get unlimited access to the best stories on Medium — and support writers while you’re at it. Just $5/month. Upgrade