أبو الغيط يحذر الإدارة الأمريكية من نقل سفارتها إلى القدس
أبو الغيط في زيارة سابقة لإسرائيل- أرشيفية

أبو الغيط يحذر الإدارة الأمريكية من نقل سفارتها إلى القدس

حذر الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، من خطورة توجه الإدارة الأمريكية الجديدة، لنقل سفارة الولايات المتحدة من تل أبيب إلى القدس. 
 
 جاء ذلك في بيان للجامعة العربية، اليوم الأربعاء، خلال لقاء أبو الغيط مع وفد من المؤتمر الشعبي للقدس برئاسة بلال النتشة بالقاهرة، حيث جرى مناقشة الأوضاع الحالية في مدينة القدس.
 
 وقال أبو الغيط، إن “نقل السفارة الأمريكية إلى القدس يؤثر سلبيا على مستقبل التسوية للقضية الفلسطينية، وأيضا ما قد تستدعيه من تعزيز لخطاب الإرهاب والتطرف والعنف”. 
 
 وأشار إلى أنه تلقى مؤخرا، خطابا من الرئيس الفلسطيني محمود عباس، يتناول في إطاره خطورة ما يتردد حول توجه الإدارة الأمريكية الجديدة لنقل سفارة الولايات المتحدة إلى القدس. 
 
 وأضاف “تم توجيه القطاعات المعنية بالأمانة العامة للجامعة بدراسة كيفية التعامل مع هذه الخطوة، إذا ما تحققت بالفعل، وتقديم توصيات يمكن التعامل معها من خلال آليات الجامعة العربية أخذاً في الاعتبار خطورتها ودلالاتها”. 
 
 ومن المقرر أن يجري تنصيب “دونالد ترامب” رئيسا للولايات المتحدة في 20 يناير/ كانون الثاني الجاري. 
 وفي أعقاب فوز ترامب بالانتخابات الرئاسية، عولت إسرائيل الكثير على تصريحاته المؤيدة لها خلال حملته الانتخابية، وطالبته مرارا بتنفيذ وعوده بنقل سفارة بلاده إليها.

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.