أحد منفذي تفجيري مقديشو “عضو برلمان سابق”

كشفت حركة الشباب المجاهدين في الصومال، أن أحد منفذي الهجومين الانتحاريين قرب مطار مقديشو، هو عضو في البرلمان سابقا.
 
 وقالت الحركة في تصريحات نقلتها شبكة “بي بي سي” الإخبارية إن “صلاح نوح إسماعيل فجّر نفسه وقتل 13 شخصا”.
 
 وأشارت الحركة إلى أن “صلاح المعروف بـ(بادبادو) ترك البرلمان عام 2010، بعد تكفيره لزملائه في البرلمان”.
 
 يشار إلى أن “الشباب المجاهدين” أجبرت على الخروج من مقديشو قبل خمس سنوات، أي بعد عام واحد من ترك النائب السابق منصبه في البرلمان.
 
 “بي بي سي”، قالت إن “إسماعيل بادبادو الذي تجاوز الخمسين من عمره، أمضى ستة سنوات في البرلمان، قبل أن يعلن ولاءه لحركة الشباب المجاهدين من خلال مؤتمر صحفي”.