أخيرا.. رئيس ريال مدريد يعلن عن موعد تحديد مستقبل رونالدو
بيريز يؤمن ببراءة رونالدو إلا أنه لم يقدم وعدا بدفع الغرامة المالية المحتملة- فايسبوك

أخيرا.. رئيس ريال مدريد يعلن عن موعد تحديد مستقبل رونالدو

نشرت صحيفة ميرور البريطانية تقريرا قالت فيه إن رئيس ريال مدريد فلورنتينو بيريز سيحدد مستقبل نجم الفريق كريستيانو رونالدو بشكل رسمي خلال حوار جدي سيفتحه مع اللاعب.
 
 وقالت الصحيفة، في هذا التقرير الذي ترجمته “عربي21”، إنه إثر حوار مطول لبيريز في إذاعة أوندا سيرو الإسبانية، وفي أول يوم له في السنة الخامسة من إشرافه على ملعب سانتياغو برنابيو، أحدثت تصريحاته ضجة في عالم انتقالات اللاعبين هذا الصيف، عندما قال إنه لم يكشف موقفه بعد من رغبة كريستيانو بمغادرة إسبانيا هذا الصيف.
 
 وقال إنه منذ لحظة علمه بأن كريستيانو رونالدو يرغب في مغادرة الفريق لم يتحدث مع البرتغالي، هداف ريال مدريد، على الإطلاق. كما قال إنه لم يعلم بالأمر إلا من خلال ما نشرته الصحافة. وكشف أنه لن يتحدث مع اللاعب إلا بعد انتهاء مشاركة البرتغال في كأس القارات.
 
 كما ذكرت الصحيفة أن بيريز لم يتلق أي عرض من أجل انتداب اللاعب الذي رفع في 4 مرات لقب أفضل لاعب في العالم، على الرغم من وجود دوافع قوية تجعل اللاعب مؤهل للعودة لناديه السابق مانشستر يونايتد.
 
 وذكرت الصحيفة أيضا أن بيريز يؤمن ببراءة رونالدو إلا أنه لم يقدم وعدا بدفع الغرامة المالية المحتملة على البرتغالي إن ثبتت إدانته والتي تبلغ قيمتها 28 مليون يورو، فقال: “لا معنى لهذه التهمة وأنا متأكد أن كريستيانو رونالدو لا يريد منا دفع أية غرامة”.
 
 كما أشارت الصحيفة إلى الأداء الرائع الذي قدمه اللاعب، خاصة في نهاية هذا الموسم، حيث سجل هدفين في نهائي دوري أبطال أوروبا، ما يجعله محتلا لصدارة الهدافين الحاسمين في كرة القدم العالمية ومؤهلا ليحطم الرقم القياسي الذي يحمله بول بوغبا حول أغلى عقد لاعب في كرة القدم.
 
 ونوهت الصحيفة بأنه الانتقال المحتمل للاعب ألفارو موراتا وخاميس رودريغيز قد يحدث أثرا سلبيا على نادي ريال مدريد لأنه يخدم رغبة رونالدو في مغادرة النادي، خاصة وأن موراتا سيغادر نحو أولد ترافورد.
 
 وفي الختام أنكر بيريز وجود أي عرض حقيقي لأي لاعب في ناديه ومن بينهم خاميس رودريغيز، الذي يرغب تشيلسي في انتدابه، بل على العكس وعد بتحسين فريق ريال مدريد على الرغم من وجود شائعات بمغادرة بعض اللاعبين لفريق لوس بلانكوس.

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.