أمريكا تغزو الجزائر بأحداث مسلسل تلفزيوني فتثير غضب أهلها
الممثل كيفر ساترلاند يجسد دور رئيس الولايات المتحدة الأمريكية في المسلسل- أرشيفية

أمريكا تغزو الجزائر بأحداث مسلسل تلفزيوني فتثير غضب أهلها

طمأنت السفيرة الأمريكية في الجزائر، جوان بولاشيك، الثلاثاء، جزائريين غاضبين بشأن نية أمريكية للتدخل العسكري في الجزائر انطلاقا من عمل تلفزيوني، مؤكدة أن الأمر يبقى مجرّد عمل متخيّل لا يمس علاقات الصداقة بين البلدين ولا يعكس مواقف الولايات المتحدى.
 
 وتفاعلت بولاشيك مع سؤال وردها على حسابها في “تويتر” من جزائري، حول ما جاء في الحلقة الرابعة من مسلسل “الناجي المعيّن” في موسمه الأوّل، عندما دارت الأحداث حول قرار بالقيام بضربات جوية فوق التراب الجزائري بسبب تحصن مجموعة إرهابية في عمق الصحراء.
 
 وقالت في تغريدة لها: “ أنا آسفة لأن الناس تكدروا، لكن العرض يبقى خيالًا فقط. الولايات المتحدة تقدر كثيرًا الجزائر، وتراها صديقة جيدة وشريكة”، قبل أن تعود لتكتب، وهذه المرة بالعربية: “ السلسلة لا تعكس موقف الحكومة الأمريكية ومشاعر الشعب الأمريكي”.
 
 وفي 12 أكتوبر/تشرين الأول الجاري عرضت الحلقة على قناة “ABC” الأمريكية، ومنذ ذلك التاريخ وهي تخلق ضجة واسعة بالجزائر، لدرجة أن وسائل إعلام محلية، منها قناة النهار، قالت إن سيناريوهات هولييود هي عبارة عن “مبادرات واستراتيجيات تطبخ في البيت الأبيض”، وفقا لما نقلته “سي إن إن”.
 
 ويجسد الممثل كيفر ساترلاند دور رئيس الولايات المتحدة في المسلسل، وزاد الجدل في الجزائر بسبب أداء أحد الممثلين لصوت رئيس الجزائر، ثم حديث أحد العسكريين عنه بكونه يكذب لما نفى وجود أحد زعماء جماعة إرهابية في بلاده مسؤولة عن هجمات وقعت بالولايات المتحدة.
 
 فيما قالت قناة “دزاير تيفي” إن وصم الجزائر بالإرهاب يطرح أكثر من سؤال حول “خلفية هذا الإنتاج وعلاقته بمواقف الجزائر التي كثيرا ما تزعج أقوى دولة في العالم”، منتقدة “صمت” وزارة الثقافة على الموضوع، بحسب “سي إن إن”.

@kamihamza0171 I’m sorry that people are unhappy. The show is just fiction. The US values Algeria as a good friend and partner

— Amb. Joan Polaschik (@JoanPolaschik)

Show your support

Clapping shows how much you appreciated عربي21’s story.