أوباما سيلجأ للفيتو ضد قانون "هجمات سبتمبر"
تخوفات أمريكية من دعاوى مضادة وتأثر مصالحها بسبب القانون- أرشيفية

أوباما سيلجأ للفيتو ضد قانون “هجمات سبتمبر”

أكد البيت الابيض الاثنين أن الرئيس باراك أوباما سيستخدم حق النقض “الفيتو” ضد قانون أقره الجمعة الكونغرس ويسمح لعائلات ضحايا هجمات 11 ايلول/سبتمبر بمقاضاة دول مثل السعودية ومطالبتها بتعويضات في حال ثبوت تورطها في الهجمات.
 
 وقال المتحدث باسم الرئاسة الاميركية جوش إرنست إن “الرئيس يعتزم فعلا استخدام الفيتو ضد هذا القانون”، مشيرا إلى أن الرئيس لم يتسلم بعد من الكونغرس نص القانون الذي أعربت دول الخليج عن “بالغ قلقها” إزاءه.
 
 وأضاف “هذه ليست طريقة ناجعة للرد على الإرهاب”، في إشارة إلى “قانون العدالة ضد رعاة الارهاب” الذي أقره مجلس النواب بالإجماع الجمعة بعد أربعة أشهر على إقراره في مجلس الشيوخ.
 
 وكان البيت الأبيض هدد بأن الرئيس سيستخدم حق النقض لمنع صدور القانون الذي يتيح لعائلات ضحايا هجمات 11 ايلول/سبتمبر 2011 مقاضاة دول اجنبية ولا سيما السعودية التي حمل جنسيتها 15 شخصا من الـ19 الذين نفذوا الاعتداءات.
 
 وأكد إرنست أن رفض أوباما للقانون لا ينبع فقط من حرص واشنطن على عدم توتير علاقاتها مع دولة واحدة بل لأنه يعرض مصالح الولايات المتحدة في العالم أجمع للخطر.

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.