إصابة طالبة مدرسة فلسطينية بزعم تنفيذ عملية طعن بالضفة
وقعت عملية الطعن على حاجز الياهو شمالي الضفة الغربية- مواقع إسرائيلية

إصابة طالبة مدرسة فلسطينية بزعم تنفيذ عملية طعن بالضفة

أصيبت طالبة مدرسة فلسطينية (14 عاما) صباح الأربعاء، بعد إطلاق النار عليها من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي على حاجز “الياهو”، شرق مدينة قلقيلة، شمالي الضفة الغربية المحتلة.
 
 وأكد موقع “I24” الإسرائيلي، أن جنود الاحتلال أطلقوا النار على فلسطينية شمال الضفة الغربية عند محاولتها تنفيذ عملية طعن”، ولم تعرف بعد مدى خطورة إصابة الفتاة الفلسطينية.
 
 وادعت هذه المواقع أن الطفلة اقتربت من الحاجز العسكري وأثارت انتباه حراس الامن الذين طلبوا منها التوقف وعندما لم تستجب لأوامرهم أطلقوا الرصاص على قدميها، ومن ثم اعتقلتها قوات الاحتلال، بحسب وكالة “معا” الإخبارية.
 
 وهذه هي العملية العاشرة منذ الجمعة الماضي، بعد أسابيع من هدوء نسبي، في الوقت الذي شددت فيه قوات الاحتلال من اجراءاتها العسكرية والأمنية مع اقتراب موسم الأعياد اليهودية مطلع تشرين أول/أكتوبر المقبل. 
 
 وأصيب في الهجمات التي غلبت عليها عمليات الطعن، وفق الموقع الإسرائيلي، تسعة جنود ومدنيين إسرائيليين، واستشهد ستة فلسطينيين، حيث تثير عودة عمليات الطعن مخاوف قبل الأعياد اليهودية الكبيرة التي تبدأ الشهر المقبل وهي رأس السنة اليهودية ويوم الغفران وعيد العرش، حيث شهدت ذات الفترة من العام الماضي توترات كبيرة. 
 
 وتشهد الأراضي الفلسطينية المحتلة انتفاضة ثالثة، منذ مطلع تشرين أول/أكتوبر 2015 ، استشهد فيها نحو 230 فلسطينيا، وقتل أكثر من 34 إسرائيليا.

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.