إيران: إعلان الأعرجي عن وساطة بين طهران والرياض أمر ايجابي
قاسمي عبر عن أمله في أن توقف السعودية الحرب في اليمن وتقبل بالحقائق على الأرض- فارس

إيران: إعلان الأعرجي عن وساطة بين طهران والرياض أمر ايجابي

رحبت الخارجية الإيرانية بأي وساطة من شأنها إحداث التقارب مع السعودية وتحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة، وذلك في تعقيب على تصريحات سابقة لوزير الداخلية العراقي قاسم الأعرجي قال فيها إن الرياض طلبت وساطة العراق لإنهاء التوتر مع إيران، رغم نفيه لتصريحه لاحقا.

ونقلت وكالة مهر الإيرانية للأنباء عن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي قوله لقناة الجزيرة القطرية إن “الجمهورية الإسلامية الإيرانية لم تتلق أي إشارات من الجانب السعودي تكشف عن رغبة الرياض بتحسين العلاقات مع طهران”.

لكن قاسمي استردك ووصف في إعلان وزير الداخلية العراقي الوساطة بين طهران والرياض بأنه “أمر ايجابي”، مرحبا في ذات الوقت “بأي وساطة تحقق الأمن والاستقرار في المنطقة”، حسب تعبيره.

اقرأ أيضا: الأعرجي يكذب نفسه: الرياض لم تطلب وساطة مع طهران
 

 وأعرب المتحدث الإيراني في سياق منفصل عن “أمله بأن تقوم السعودية بوقف الحرب في اليمن وقبول الحقائق على الأرض”.

وكان الأعرجي كشف الأحد الماضي وفي تصريحات متلفزة من طهران، أن السعودية طلبت من بلاده رسميا التوسط بين الرياض وطهران لـ”كبح التوتر بين البلدين”، قبل أن يصدر الاثنين بيانا مقتضيا ينفي فيها أن “السعودية لم تطلب من رئيس الوزراء حيدر العبادي التوسط بينها وبين إيران”.

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.