استشهاد شاب برصاص الاحتلال غرب رام الله
العديد من المشاركين في المسيرة أصيبوا بالاختناق بقنابل الغاز- أ ف ب

استشهاد شاب برصاص الاحتلال غرب رام الله

قتلت قوات الاحتلال الإسرائيلي شابا ظهر اليوم في قرية النبي صالح غرب مدينة رام الله بعد إطلاق الرصاص بشكل مباشر عليه.
 
 وأكدت وزارة الصحة الفلسطينية استشهاد الشاب برصاص الاحتلال خلال المواجهات التي شهدتها القرية مع الجنود عقب مسيرة قام بها السكان تجاه النقطة العسكرية المقامة في البلدة.
 
 وقالت الوزارة إن الشهيد يدعى سبع نضال عبيد 20 عاما وتلقى رصاصة في الصدر اخترقت القلب مباشرة.
 
 وأوضحت أن الطواقم الطبية حاولت إنعاش الشاب بعد توقف قلبه لكن الإصابة كانت بالغة ما أدى إلى استشهاده. 
 
 وقالت مصادر فلسطينية إن عددا من المشاركين أصيبوا بالاختناق جراء إلقاء الجنود عددا كبيرا من القنابل المسيلة للدموع لتفريق المسيرة.
 
 إلى ذلك اندلعت مواجهات قرب سجن عوفر الإسرائيلي بعد خروج مسيرة من قرية رافات تضامنا مع الأسرى المضربين عن الطعام.
 
 ورشق المشاركون في المسيرة قوات الاحتلال بالحجارة وأشعلوا إطارات مطاطية وقابلهم جنود الاحتلال بوابل من قنابل الغاز المسيل للدموع.

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.