استشهاد فلسطيني برصاص الاحتلال شمال رام الله
الاحتلال زعم أن الشاب بادر باطلاق النار- الأناضول (أرشيفية)

استشهاد فلسطيني برصاص الاحتلال شمال رام الله

استشهد فلسطيني برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر الأحد، بعد إطلاق قوات الاحتلال النار تجاهه في قرية النبي صالح شمال غرب مدينة رام الله، بالضفة الغربية المحتلة.
 
 واتهمت قوات الاحتلال الشاب وهو في “34” من العمر بتنفيذ عمليتي إطلاق نار أمس تجاه سيارة مستوطنين وثكنة عسكرية قرب قرية النبي صالح السبت.
 
 وزعم الاحتلال أن قوات خاصة كانت تنوي اعتقال الشاب، إلا أنه بادر بإطلاق النار تجاه القوات، قبل أن يتم إطلاق النار عليه وقتله. بحسب الاعلام العبري.
 
 وأضافت بأن فلسطينيا آخر تواجد في المكان وتم اعتقاله واحالته للتحقيق.
 
 اقرأ أيضا: الاحتلال يقرر فتح الأقصى تدريجيا ونصب بوابات إلكترونية
 

 وتشهد الأراضي الفلسطينية توترا ملحوظا عقب اقدام حكومة الاحتلال على اغلاق المسجد الأقصى المبارك الجمعة الماضية في وجه المصلين، لكنها أعلنت فتحه مجددا أمام المصلين والزوار اليهود والسياح بعد ظهر الأحد.
 
 كما قررت سلطات الاحتلال نصب كاميرات وبوابات إلكترونية وأجهزة إنذار على مداخل المسجد.

Show your support

Clapping shows how much you appreciated عربي21’s story.