استقالة إياد مدني من منصبه كأمين عام لـ"التعاون الإسلامي"
مراقبون أكدوا أن استقالة إيد مدني بمثابة محاولة من السعودية لامتصاص الغضبة المصرية — أرشيفية

استقالة إياد مدني من منصبه كأمين عام لـ”التعاون الإسلامي”

أعلنت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي استقالة أمينها العام إياد مدني، وتعيين يوسف العثيمين كأمين عام جديد.
 
 وتأتي الاستقالة بعد حملة شرسة شنتها وسائل الإعلام المصرية ضد الرجل إثر سخريته من رئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي في قصة “الثلاجة” الشهيرة.
 
 ورأى مراقبون أن الاستقالة تأتي بمثابة محاولة من السعودية لامتصاص الغضبة المصرية التي وجدت صدى واسعا في وسائل الإعلام، وفي الدوائر السياسية أيضا.
 
 وذهب المراقبون إلى أن مجيء الحملة بعد خلاف السعودية مع النظام المصري حول الملف السوري، دفع الرياض إلى محاولة امتصاص الغضب المصري، وعدم الذهاب بعيدا في التصعيد، لكنهم شككوا في قدرة الخطوة على إعادة الثقة المفقودة بين الطرفين من دون تغير الموقف المصري من محاور الخلاف السعودي مع إيران.