اعتقالات بإيران لنشطاء تظاهروا عند قبر كورش.. لماذا؟
الاعتقالات بسبب انتهاك قيم الجمهورية وترديدشعارات قومية ـ أرشيفية

اعتقالات بإيران لنشطاء تظاهروا عند قبر كورش.. لماذا؟

أقدمت السلطات الإيرانية على اعتقال عدد من النشطاء الذين تظاهروا الأحد قرب قبر الملك كورش العظيم، أحد أشهر ملوك فارس قبل الإسلام.
 
 وفي تبريرها للاعتقالات، قالت السلطات الإيرانية إنها تعود لـ”انتهاكهم قيم الجمهورية الإسلامية وترديدهم شعارات قومية”.
 
 ووقع الحادث في منطقة بسارغداي، على بعد 630 كيلومترا جنوب العاصمة طهران.
 
 ويعتقد النشطاء أن الثلاثين من أكتوبر/ تشرين الأول يصادف ذكرى غزو كورش لبابل وإعلانه أن الأمم متساوية، وتحريره العبيد، بمن فيهم آلاف اليهود.
 
 وفيما كان إيرانيون يحيون سنويا ذكرى كورش، إلا أن هذه السنة شهدت العدد الأكبر من المشاركين.
 
 وحسب مراقبين من الداخل الإيراني تتواصل معهم “عربي21”، فإن الاعتقالات لم تكن عائدة للسبب الذي أعلنت عنه السلطات، بل “بسبب ترديد شعارات سياسية دأب أنصار التيار الإصلاحي على ترديدها مثل “لا غزة ولا لبنان، كلنا فداء إيران”، فضلا عن تنديدهم بالمشاركة في حرب سوريا”.
 
 وأضاف المراقبون أن السلطات تخشى أن تكون مظاهرات مناسبة “كورش”، “مقدمة لنشطات أخرى للتيار الإصلاحي ضد المحافظين، مع اقتراب الانتخابات الرئاسية”.

A single golf clap? Or a long standing ovation?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.