اكتشاف 10 كواكب "قابلة للسكن".. هل ينتقل البشر يوما ما؟
أعلن فريق التلسكوب “كيبلر” اكتشاف 219 كوكبا جديدا خارجا عن النظام الشمسي- أ ف ب

اكتشاف 10 كواكب “قابلة للسكن”.. هل ينتقل البشر يوما ما؟

أعلن فريق التلسكوب الفضائي “كيبلر” التابع لوكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) اكتشاف 219 كوكبا جديدا خارجا عن النظام الشمسي، من بينها عشرة كواكب حجمها قريب من حجم الأرض، قد تكون قابلة للسكن، لاحتمال وجود مياه سائلة على سطحها.
 
 ورصد “كيبلر” حتى الآن ما مجموعه 4034 كوكبا خارجا عن النظام الشمسي، من بينها 2335 أكدت وجودها تلسكوبات أخرى.
 
 وحجم 50 من هذه الكواكب قريب من حجم كوكب الأرض، وتقع على مسافة من نجمها، تجعلها قابلة للسكن، من بينها الكواكب العشر الجديدة.
 
 وثبت وجود أكثر من 30 من هذه الكواكب الشبيهة بالأرض.
 
 وأوضحت سوزان تومسون، أحد العلماء الأعضاء في فريق “كيبلر”، أن “هذه الجردة الدقيقة هي الأساس العلمي الذي سيسمح بالرد مباشرة على أحد أكثر الأسئلة أهمية في مجال علم الفلك، ألا هو معرفة عدد الكواكب الشبيهة بالأرض في مجرة” درب التبانة. 
 
 وأتى الإعلان عن اكتشاف الكواكب الأخيرة على هامش مؤتمر “فورث كيبلر آند كاي2 ساينس” المنعقد خلال الأسبوع الراهن في مركز ايمز للبحث التابع للناسا في كاليفورنيا.
 
 وأطلق كيبلر العام 2009، وانتهت مهمته الأساسية العام 2013، بسبب عطل في أجهزة الجيروسكوب على متنه. وتابع التلسكوب 150 ألف نجمة في كوكبة الدجاجة.

Show your support

Clapping shows how much you appreciated عربي21’s story.