"الأمن القومي": البرلمان سيوافق على تمديد رئاسة السيسي
كدواني: يجب إعطاء السيسي الفرصة الكاملة لإتمام انجازاته- أ ف ب

“الأمن القومي”: البرلمان سيوافق على تمديد رئاسة السيسي

طالب وكيل لجنة الدفاع والأمن القومي في مجلس النواب يحيى كدواني، بـ “ضرورة إعطاء الفرصة كاملة لرئيس سلطة الانقلاب عبد الفتاح السيسي لاستكمال مشروعه، وإتمام انجازاته ومنها العاصمة الإدارية الجديدة”.
 
 وتابع: “الدولة لا تستطيع تحمل نفقات إجراء انتخابات رئاسية كل 4 سنوات، في ظل الظروف الاقتصادية التي تمر بها والأعباء الكبيرة التي تتحملها، بالإضافة إلى الأوضاع الأمنية التي تعيشها، واستمرار مواجهة العناصر الإرهابية التي تتلقى تعليمات من الخارج بتمويل من دول تعادى مصر مثل تركيا وقطر، كما أن أحداث الانتخابات سيتم استغلالها في إثارة القلاقل، ونحن في غنى عن هذا كله، لكن من الممكن أن يكون المد لفترة مؤقتة”.
 
 وتوقع كدواني، وفقا لصحيفة الشروق المصرية، موافقة غالبية أعضاء البرلمان على مقترح تعديل الدستور ومد فترة رئاسة السيسي عامين آخرين لتصبح 6 سنوات، بدلا من 4 سنوات.
 
 وزعم كدواني، أنه “لا يوجد شخص مؤهل لقيادة مصر في الوقت الحالي يمكن الثقة فيه لتولى زمام الأمور غير عبدالفتاح السيسي”، قائلا: “ لا أجد كادرا مؤهلا يقود السفينة في بحر مضطرب ومؤامرات مستمرة وقوى متنافسة، تستهدف كرسي الحكم قبل أي شئ دون النظر للصالح العام، ولا تعي المتغيرات الدولية، لذلك لا يوجد أحد مؤهل لخوض الانتخابات حاليا، يستطيع أن نثق فيه ليتولى زمام أمورنا”.
 
 وردا على مقترح تعديل الدستور الذى تحدث عنه النائب إسماعيل نصر الدين، قال كدواني: “ من حق أي نائب التقدم بمقترحات لتعديل ما يراه مناسبا في المواد، لأن الدستور من صنع البشر وليس كلاما مقدسا، وبالتالي يمكن تعديله وفقا لمقتضيات المصلحة العامة للدولة”.
 
 واقترح كدواني تعديل المادة الخاصة بقانون الطوارئ ليصبح سنة قابلة للتجديد بدلا من 3 أشهر، وفقا للحالة الأمنية للبلاد، مضيفا: “والدستور أيضا يفرض على رئيس الدولة أخذ موافقة مجلس النواب عند إقالة وزير، وهذا يعد نوعا من أنواع القيود، فلو أن هناك وزيرا أهمل أو فشل في أداء مهمته، فمن المفروض أن يكون لرئيس الجمهورية الحق في تغييره.”

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.