البرلمان الأوروبي يغرم حزب "لوبان" بسبب "الفساد"
البرلمان الأوروبي طالب حزب لوبان بإعادة الرواتب الشهرية التي دفعت قيمتها 339 ألف يورو — أرشيفية

البرلمان الأوروبي يغرم حزب “لوبان” بسبب “الفساد”

طلب البرلمان الأوروبي من حزب “الجبهة الوطنية” الفرنسي (يمين متطرّف) بزعامة مارين لوبان، بدفع 339 ألف يورو (373 ألف دولار)، على خلفية تعيين الحزب مستشارين اثنين في البرلمان، يتقاضيان رواتبهما دون عمل.
 
 وذكر موقع “ميديا بارت” الإخباري الفرنسي، على الإنترنت، (المعروف بأنه منبر لمكافحة الفساد)، أنَ لجنة مكافحة الفساد في البرلمان الأوروبي، اكتشف تعيين مارين لوبان لمستشارين لها في البرلمان، دون أن يقوما بعملهما.
 
 وبحسب الموقع، وصف البرلمان الأمر بأنه “فساد”، وطالب الحزب بإعادة الرواتب الشهرية التي دفعت للموظفين، وقيمتهما 339 ألف يورو.
 
 وإلى الآن لم تصدر أية تصريحات من حزب الجبهة الوطنية الفرنسي حول الموضوع.
 
 تجدر الإشارة أنَّ البرلمان الأوروبي صوت الثلاثاء الماضي، على طلب القضاء الفرنسي برفع الحصانة البرلمانية عن مؤسس حزب “الجبهة الوطنية” جان ماري لوبان، وهو والد مارين، ما يتيح محاكمته بتهمة “التحريض على الكراهية العرقية”.

A single golf clap? Or a long standing ovation?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.