البنتاغون يبرر قصف قوات متحالفة مع الأسد.. ماذا قال؟
البنتاغون قال إن القوات المتحالفة مع النظام السوري دخلت إلى مناطق خفض التوتر- أ ف ب

البنتاغون يبرر قصف قوات متحالفة مع الأسد.. ماذا قال؟

قالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، إن القصف الذي استهدف قوة متحالفة مع نظام الأسد قرب قاعدة التنف جنوبي سوريا، كان في إطار حماية شركاء الولايات المتحدة في الحرب على تنظيم “الدولة”.
 
 وقال البنتاغون أن القوات المتحالفة مع النظام، دخلت إلى مناطق خفض التوتر، التي تم الاتفاق على إخلائها في محادثات أستانا الأخيرة.
 
 اقرأ أيضا:
التحالف يقصف قافلة موالية للنظام السوري قرب حدود الأردن
 
 ولفت مسؤولون في قيادة التحالف الدولي، إلى أن الغارة استهدفت دبابات وعربات مدرعة ومدفعية وسيارات، كانت قد اقتربت من قوات التحالف.
 
 وقال المتحدث باسم القيادة المركزية لقوات التحالف، إنه تم إجراء اتصالات مع العسكريين الروس في سوريا، وإبلاغهم بضرورة تراجع قوات النظام عن مناطق خفض التوتر، مشيرا إلى أن هذه القوات واصلت تقدمها باتجاه منطقة التنف.
 
 وكانت روسيا دعت إلى بحث القصف وإدراجه ضمن محادثات جنيف التي انطلقت بين النظام السوري والمعارضة، فيما طلب نائب في مجلس الاتحاد الروسي إلى اعتبار الهجوم “عملا عدوانيا”.
 
 اقرأ ايضا:
كيف علّقت موسكو على ضربات التحالف لقوات موالية الأسد؟
 
 وكانت الولايات المتحدة قد نفذت هجوما صاروخيا، في السابع من نيسان أبريل/ الماضي، استهدف مطار الشعيرات العسكري، ردا على الهجوم الكيميائي على خان شيخون، التي تتهم واشطن النظام السوري بتنفيذه، فيما تنفي الأخيرة مسؤوليتها عن الهجوم.

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.