الحبس لمدة عام بحق رئيس الوقف السني بالعراق (وثيقة)
رئيس ديوان الوقف السني في العراق عبد اللطيف الهميم- أرشيفية

الحبس لمدة عام بحق رئيس الوقف السني بالعراق (وثيقة)

قضت محكمة الجنح المختصة بقضايا النزاهة والجريمة الاقتصادية وغسيل الأموال، الأحد، بالسجن لمدة سنة واحدة بحق رئيس ديوان الوقف السني بالعراق، عبد اللطيف الهميم، جراء تهم فساد صدرت بحقه.
 
 وبحسب القرار، فإن محكمة الجنح المختصة بقضايا النزاهة والجريمة الاقتصادية وغسيل الأموال، حكمت على الهميم بالحبس البسيط مع وقف تنفيذ العقوبة لمدة ثلاث سنوات، لكون المدان “رجل كبير في السن وموظف مستمر بالخدمة ولم يسبق الحكم عليه”.
 
 وجاء الحكم على خلفية دعوى قضائية أقامها المدعي، كمال هادي صايل العيساوي، المرشح لمنصب وكيل رئيس ديوان الوقف السني في العراق، الذي أعلن أنه قرار المحكمة بحق الهميم سينفد وسيباشر بمهامه وكيلا للديوان.
 
 ويواجه رئيس الوقف السني في العراق تهما بالفساد المالي والإداري، حيث دعت جهات سياسية ودينية رئيس الوزراء حيدر العبادي إلى ضرورة إجراء تحقيق واتخذ إجراء بحق الهميم.
 
 إقرأ أيضا: مصادر لـ”عربي21": رئيس الوقف السني بالعراق يغادر البلاد
 
 وطالب النائب في البرلمان العراقي عن تحالف القوى العراقية أحمد السلماني، الأحد، رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي بسحب يد عبد اللطيف الهميم من إدارة الوقف السني فورا.
 
 وقال السلماني في تصريح له، إن “صدور أمر قضائي من محكمة الجنايات بسجن الهميم بتهم سوء الإدارة واستغلال منصب وأموال الوقف السني يؤكد وجود ملف الفساد الكبيرة في الوقف وعليه نطالب برفع يد الهميم من إدارة الوقف فورا”.
 
 وكان رئيس المجمع الفقهي العراقي (أكبر مرجعية دينية للسنة بالعراق) الشيخ احمد حسن الطه، قد كشف في خطبة، الجمعة، ببغداد عن وجود مئات الوثائق التي تثبت الفساد في ديوان الوقف السني.
 
 وقال الطه إن “مديرون عامون في الوقف السني حدثونا بما تشيب له الولدان بشأن الفساد المستشري في الوقف”، داعيا إلى “التحقيق في تلك الوثائق المعلومات”.
 
 إقرأ أيضا: فضيحة “أخلاقية” تهز الوقف السني بالعراق وتفجر جدلا واسعا
 
 يشار إلى أن محكمة استئناف (بغداد- الكرخ) أصدرت أمر إلقاء قبض في منتصف آذار/ مارس الماضي، بحق سرمد الهميم نجل رئيس ديوان الوقف السني عبد اللطيف الهميم.
 
 وبحسب أمر إلقاء القبض فانه قد صدر الأمر على المتهم سرمد عبد اللطيف بتهمة تخريب معدات إطفاء، حيث اتهم الأخير بنصب كاميرات تجسس ضد مديرين عامين في الوقف.

Show your support

Clapping shows how much you appreciated عربي21’s story.