الحوثي يستعطف شيعة السعودية بمناسبة "يوم الغدير"
الحوثي: ولاية الله ليست منتجا صناعيا ينتهي في فترة محددة تنقطع بوفاة رسول الله ـ لأرشيفية

الحوثي يستعطف شيعة السعودية بمناسبة “يوم الغدير”

شدد زعيم جماعة “أنصارالله” المعروفة بـ”الحوثي” عبد الملك الحوثي، على مبدأ الولاية للإمام علي بن أبي طالب، وثبوت دوره المستقبلي في الأمة لمواجهة ما تتعرض له من اختراقات خطيرة.
 
 وقال الحوثي في خطاب وجهه بمناسبة “يوم الغدير” الثلاثاء، إن ولاية “الإمام علي” امتداد لولاية الرسول عليه الصلاة والسلام وولاية الله له، مضيفا أن ولاية الله ليست منتجا صناعيا ينتهي في فترة محددة تنقطع بوفاة رسول الله، وإنما هي ممتدة إلى قيام الساعة.
 
 وفسر قول الرسول محمد: “إني تارك فيكم ما إن تمسكتم به لن تضلوا بعدي أبدا” بأنه تارك في أوساطكم ضمانة لكي لا تضلوا كتاب الله وعترتي (أهل بيتي)” زاعما أن “اللطيف الخبير أي الله عز وجل نبأه أنهما لن يفترقا حتى يردا علي الحوض”.
 
 هجوم على السعودية
 وهاجم عبد الملك الحوثي السعودية بشدة واصفا إياه بـ”قرن الشيطان” لدورها في تنفيذ خطط أمريكا في تفريق الأمة، بل قال إنها أضحت عكازا تتكأ عليها واشنطن في المنطقة”.
 
 وخاطب زعيم الحوثيين سكان المدن السعودية الواقعة على الشريط الحدودي مع اليمن بقوله: “أنتم إخوة لنا وأشقاؤنا، ونحن لا نستهدفكم لأننا ندرك أنكم مظلومون”، متمها النظام السعودي بجرف مئات المنازل والمزارع في جيزان وعسير ونجران الحدودية والتعامل مع سكانها على أنهم مواطنيين من الدرجة الثانية.
 
 كما عبر عن تعاطفه مع السكان في المنطقة الشرقية التي يسكنها أغلبية شيعية من تعامل السعوديين معهم كمواطنين من الدرجة العاشرة.
 
 البنك المركزي
 وقلل زعيم جماعة “أنصارالله” الحوثي، من أهمية قرار الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي بنقل مقر البنك المركزي إلى مدينة عدن معتبرا إياها بـ”عدوان سعودي أمريكي اقتصادي” داعيا في الوقت نفسه إلى حملة شعبية للتبرع للبنك المركزي اليمني.
 
 ونفى تدخل جماعته في شؤون البنك المركزي في صنعاء، على الرغم من أن محافظ البنك المعين حديثا، منصور القعيطي قال الاثنين: “وجود البنك المركزي في صنعاء التي ترزح تحت هيمنة وسيطرة الحوثيين أدى إلى فقدان البنك المركزي لحياديته واستقلاليته وتسخير جزء أساسي من موارده لتمويل المجهود الحربي للحوثيين”.
 
 وأوضح الحوثي أن “بمقدور الشعب مواجهة التحديات العسكرية والاقتصادية، وأن خطوات الأعداء كل ضررها عام على الشعب كله وهذا ما يفضحهم”.
 
 وكان الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي عين منصر صالح القعيطي محافظا للبنك المركزي يوم الأحد بقرار جمهوري، قضى أيضا بنقل البنك إلى مدينة عدن الجنوبية التي تسيطر عليها الحكومة في خطوة تفيد بأن الشرعية استعادة السيطرة على القرار المالي الذي سيطر عليه الحوثيون منذ نحو عامين.

A single golf clap? Or a long standing ovation?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.