الدويلة يتحدث عن أحداث الهجوم على قطر.. ماذا قال؟
أرشيفية

الدويلة يتحدث عن أحداث الهجوم على قطر.. ماذا قال؟

علق ناصر الدويلة، النائب السابق في مجلس الأمة الكويتي وضابط دروع سابق في الجيش الكويتي، على الهجمة الإعلامية على قطر والتي تقودها مؤسسات محسوبة على الإمارات والسعودية بعد فبركة بيان على لسان الأمير تميم بن حمد آل ثاني.
 
 وقال الدويلة في منشور له على صفحته على “فيسبوك”: “أعتقد أن الأمر أصبح أكثر من مكشوف وأن الكلام عن الأزمه تجاوز كل منطق فاختراق أي جهاز في العالم ممكن ومعروف ويتكرر يوميا لكن الاستمرار في تبني الكذب له معنى واحد أننا مقبلون على أزمة مدبرة ومكتوب سيناريو إحداثها بدقة”.
 
 وأضاف: “أعتقد انهم ينتظرون من قطر ردة فعل على الفجور و الحقد الذي أزكم الأنوف برائحته الكريهه.
 التزمت قطر حتى هذه اللحظة برباطة جأش وحلم وأناة لا يجاريها أحد فشكرا لهم”.
 
 وتابع: “الجهاز الذي صنع الأزمة ينتظر من قطر أن ترتكب أخطاء حتى ينتقل للمرحلة الثانية والثالثة من التصعيد”.
 
 وقال إنه “ستشهد غزة في رمضان محاولة انقلاب مدعومه عربيا و اسرائيليا تكمل السيناريو القذر.
 الذين يديرون الازمة لا ذمة لهم ولا مروؤة فهم لا يستحون من احد ولا يهمهم ما ذا سيكتب عنهم التاريخ”.
 
 وتابع: “قد يتم الاطاحة بمناصب كبرى في بعض الدول بسبب عدم توافق بين اطراف الحكم في مدى الاندفاع في هذه الازمه”.
 
 وأشار إلى أن “ترامب أعطى ضوء أخضر للمتآمرين لتنفيذ خطتهم و هو سيرى كيف ستسير الامور .
 يجب اعتبار هذه الازمة هي اخطر ازمة تهدد وجود الامه و الاسلام و ان تكون الشعوب الاسلاميه مستعدة للوقوف في وجه الاشقياء المتآمرين ضد الامه و هذا الدين و الاقصى”.
 
 وناشد السمو الشيخ صباح الاحمد الصباح و خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بن سعود وصاحب السمو الامير الوالد الشيخ حمد بن خليفه آل ثاني حكام الخليج تدارك الأمه وبذل كل مسعى لوأد الفتنه و قمع رؤوسها”.
 
 يشار إلى أن “عربي21” لا ينكها

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.