الصدر يتهم البرلمان العراقي بالفساد ودعم الفاسدين
خروج الصدر جاء بعد سحب الثقة من وزير الدفاع واستقالة وزير الداخلية- أرشيفية

الصدر يتهم البرلمان العراقي بالفساد ودعم الفاسدين

اتهم الزعيم الشيعي البارز مقتدى الصدر الجمعة مجلس النواب العراقي الذي صوت بسحب الثقة عن وزير الدفاع خالد العبيدي، بالفساد ودعم الفاسدين، حسب ما أفاد بيان الجمعة.
 
 وصوت مجلس النواب العراقي الخميس بالغالبية على إقالة وزير الدفاع خالد العبيدي بعد سلسلة اتهامات بملفات فساد قدمها ضد رئيس المجلس سليم الجبوري وعدد من النواب.
 
 وقال الصدر في بيان: “هذا البرلمان أثبت فساده بنفسه بل وأثبت أنه داعم لمن يدعم الفساد من الحكوميين ويعادي من يكشف الفساد”.
 
 وبعد سحب الثقة من وزير الدفاع واستقالة وزير الداخلية مطلع الشهر الماضي، أصبحت الوزارتان شاغرتين رغم الظروف الأمنية غير المستقرة وتواصل العمليات ضد تنظيم الدولة.
 
 وخاطب الصدر النواب قائلا “على كل الشرفاء في البرلمان ـ إن بقي الشرف صفة حسنة عندهم ـ وعلى كل محب لوطنه إن بقي فيهم من يعرف معنى الوطن والدين، أن يسعى لدعم رئيس الوزراء من أجل أن تكون تلك الوزارتين لأشخاص مستقلين”.
 
 وأكد على ضرورة الإسراع في تسمية وزراء مستقلين جدد بعيدا عن الطائفية والحزبية.
 
 كما طالب الشعب إعلان رفضه للموقف الأخير، بالقول “على الشعب أن لا يسكت عن ممثليه البرلمانيين وإلا فمن رضي بفسادهم فهو منهم”.
 
 وتزامن سحب الثقة من العبيدي، أحد أبرز حلفاء رئيس الوزراء حيدر العبادي السنة في الحكومة، في الوقت الذي تستعد فيه القوات العراقية لشن هجوم لاستعادة السيطرة على مدينة الموصل من الجهاديين.

One clap, two clap, three clap, forty?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.